عن موقع جريدة كود
الاثنين 25مارس 2013
كشف إدريس اليزمي رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان أن 90 في المائة على مستوى الحقيقة المرتبطة بسنوات الرصاص قد عرفت طريقها نحو الكشف

وأضاف اليازمي في لقاء إذاعي اليوم بمناسبة اليوم العالمي للحق في الحقيقة أن 66 حالة فقط لا زالت مجهولة ويصعب حلها ومن بينها قضية المهدي بنبركة والرويسي والمانوزي، اليازمي أوضح أن مجلسه تلقى 22000 ألف طلب لتعويض و1500 ملف مرتبطة بالإدماج الاجتماعي.

في سياق متصل اليزمي الحكومة والبرلمان من تسريع وثيرتهما في التشريع المرتبط بالقوانين ذات النفس الحقوقي، مضيفا أن تقديم المجلس الوطني لحقوق الإنسان لأربع مذكرات والتي عرفت تنويها ملكيا يدخل في التطبيق الفعلي لمقتضيات الدستور وتوصيات هيئة الإنصاف والمصالحة.