أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، بأن حجم الدين الخارجي الخام بلغ 296,72 مليار درهم، خلال الربع الأول

من 2013، في مقابل 256,44 مليار درهم عن نفس الفترة من 2012، مسجلا ارتفاعا قدره 15,70 في المائة، نتيجة، بالأساس، لارتفاع الدين الخارجي

على المدى القصير للمؤسسات العمومية بنسبة 23,50 في المائة.

وأوضحت المديرية، في النشرة الإحصائية للدين الخارجي للربع الأول من 2013 ، أن دين المؤسسات العمومية والدين المضمون من طرف الدولة

بلغ حوالي 99,92 مليار درهم متم مارس 2013، في مقابل 88,12 مليار درهم نهاية مارس 2012، بزيادة قدرها 13,38 في المائة.

أما ديون القطاع الخاص غير المضمونة من قبل للدولة فقد بلغت 29,32 مليار درهم، في مقابل 24,48 مليار درهم، بزيادة قدرها 19,76 في المائة.

وأضاف المصدر ذاته أن حجم الدين الخارجي الخام انتقل، على أساس ربع سنوي، من 286,70 مليار درهم خلال الثلاثة أشهر الأخيرة من 2012

إلى 296,72 مليار درهم خلال الربع الأول من 2013، بزيادة قدرها 3,50 في المائة.