قائد السبسي

السبسي يشارك في افتتاح “أسبوع الرحيل” في تونس
المعارضة تعتزم تنظيم التظاهرة بساحة باردو لدفع الحكومة للمغادرة

تونس – الوطن العربي – وكالات – السبت, 24 أغسطس 2013

تنظم “جبهة الإنقاذ الوطني” اليوم السبت مسيرة بباردو في أول أيام “أسبوع الرحيل”، تتضمن مهرجانا خطابيا يرجح أن يشارك فيه الباجي قائد السبسي عن الاتحاد من أجل تونس، وحمة الهمامى عن الجبهة الشعبية، وممثل عن النواب المنسحبين.

وقالت المعارضة العلمانية في تونس إنه يتعين على الإسلاميين ترك السلطة قبل أن تشارك في مفاوضات لحل أسوأ أزمة سياسية في البلاد منذ انتفاضة الربيع العربي، معلنة أنه بدون تنحي الإسلاميين فإن المحادثات ستكون مضيعة للوقت.

وقال زعماء بالمعارضة إن موافقة حركة النهضة الإسلامية من حيث المبدأ أول أمس الخميس على البدء قريبا في محادثات بوساطة من الاتحاد العام للشغل الذي يتمتع بنفوذ واسع، ليست سوى محاولة من الحكومة لكسب الوقت.

وقال معلقون إن التنازلات التي قدمتها حركة النهضة هذا الأسبوع أحيت الأمل في تونس في التوصل إلى توافق لإنقاذ ديمقراطيتها الناشئة بدلا من انهيارها على غرار ما حدث في مصر.

ومع هذا وفي الوقت الذي يثور فيه الجدل بين الجماعات المتنافسة بشأن عرض الوساطة الذي قدمه الاتحاد العام للشغل مضت جماعات المعارضة قدما في خططها لتنظيم مظاهرة حاشدة اليوم السبت أمام مقرالجمعية التأسيسية في العاصمة تونس للضغط على الحكومة التي يقودها الإسلاميون كي تستقيل.

وقال الطيب بكوش الأمين العام لحزب نداء تونس وهو حزب المعارضة الرئيسي بعد اجتماع مع حسين العباسي الأمين العام للاتحاد العام للشغل إن أي محادثات بدون الحل الفوري للحكومة ستكون مضيعة للوقت.

عن جريدة الوطن العربي

24غشت2013