كبير المشرعين الصينيين يتعهد بتعزيز التعاون مع الاتحاد البرلماني الدولي

2013-09-03

عن وكالة الانباء الصينية

بكين 2 سبتمبر 2013 (شينخوا) ذكر كبير المشرعين الصينيين تشانغ ده جيانغ اليوم (الاثنين) ان المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، أكبر جهاز تشريعي فى البلاد، على استعداد لتعزيز التعاون مع الاتحاد البرلماني الدولي.

صرح تشانغ، رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، بذلك خلال اجتماع مع رئيس الاتحاد الزائر عبد الواحد راضي فى قاعة الشعب الكبرى فى وسط بكين.

ومعترفا بان الاتحاد منصة هامة للمجالس التشريعية على مستوى العالم لإجراء أنشطة تعاون متعددة الأطراف، قال تشانغ ان المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني يولي أهمية كبيرة للدور الذى يلعبه الاتحاد خلال تنسيق الشؤون العالمية وسيبذل قصارى جهده لدعم عمل المنظمة.

وأشار إلى ان الاتحاد، كأقدم منظمة برلمانية دولية، يواجه فرصا وتحديات ويتحمل مسؤوليات أكبر لتعزيز الحوار والتعاون بين مختلف البرلمانات فى العالم.

وأوضح ان المجلس على استعداد لتوسيع التعاون مع الاتحاد والمشاركة بشكل فعال فى الأنشطة التى يرعاها الاتحاد والقيام بدور إيجابي فى شئون الاتحاد من أجل تعزيز السلام والتنمية فى العالم وكذا الحضارة الانسانية.

كما أطلع تشانغ الضيوف على نظام المجلس والجلسة الرابع المختتمة لتوها للجنة الدائمة ال12 للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني.

ومتفقا مع وجهات نظر تشانغ، قال راضي ان هدف الزيارة للصين هو تعزيز التعاون الودي بين الاتحاد والمجلس، معربا عن إيمانه فى انه من خلال الجهود المشتركة من جميع الأطراف، سيلعب الاتحاد دورا أفضل فى تعزيز الحوار والتعاون بين المجالس التشريعية المختلفة فى العالم.

وكضيف تشانغ، يزور راضي الصين فى الفترة من 1 إلى 7 سبتمبر.