” تيار بلا هوادة ” يخرج إلى العلن و أنصار ” آل الفاسي” يؤسسون جمعية

في تطور جديد لعمليات شد الحبل بين “آل شباط” و “آل الفاسي” داخل و خارج سفينة حزب الاستقلال، أعلن نصار ” تيار بلا هوادة” عن تأسيس جمعية وطنية تحمل اسم التيار، و ذلك عقب لقاء عقدوه ليلة السبت الاحد ، بقاعة عمومية بمدينة الدار البيضاء.

و حضر اللقاء، بحسب المنظمين أزيد من 700 مشاركا، أتوا من جميع الجهات من بينهم 15 برلمانيا و أعضاء من المجلس الوطني و اللجنة المركزية لحزب الاستقلال ، حيث انتخب الغاضبون على شباط، غريمه السياسي و المرشح السابق لمنصب الأمانة العامة، عبد الواحد الفاسي، رئيسا لـ” جمعية بلا هوادة” بالأغلبية المطلقة.

و حضر الاجتماع، عدد من الوجوه و القيادات الاستقلالية، تتقدمهم لطيفة اسميرس، و عبد الحق التازي و امحمد الخليفة و محمد الخياطي، إضافة إلى شقيقة عباس الفاسي زوجة محمد الوفا الوزير بحكومة بنكيران، و ابنة عباس زوجة نزار البركة و هاني الفاسي شقيق عبد الواحد الفاسي.

و كشف مصدر مطلع لـ” اليوم 24″ ان ” جمعية بلا هوادة، و بعد انتخابها للمجلس الوطني للجمعية، و الذي يضم حكماء حزب الاستقلال و مناضلين يمثلون مختلف الجهات، ستضع برنامجا متكاملا لتحركها و عقد لقاءات سياسية و ثقافية و فكرية بمختلف الجهات لشرح أهدافها و تكشف عن خطتها  لتجسيد الشعار الذي اختارته الجمعية لجمعها العام و المتمثل في ” ثوابت حزب الاستقلال هي هويتنا و قيمنا”، حيث ستسعى الجمعية إلى حماية ثوابت حزب علال الفاسي “.   

و اعتبر المراقبون، تأسيس “تيار بلا هوادة” لجمعيتهم و إعداد  خطة عملها، بأنه تأكيد و إعلان استباقي على أن الصراع ما بين أنصار آل الفاسي” و أنصار شباط، لن تنتهي في المستقبل القريب، و أنها ستعرف فصولا جديدة من المواجهة خصوصا مع اقتراب جلسة الـ25 من دجنبر بالمحكمة الإدارية بالرباط، و التي ستحسم في أمر الطعن الذي تقدم به “تيار بلا هوادة” ضد انتخاب، شباط أمينا عاما لحزب الاستقلال.

…………عن صحيفة اليوم 24