نداء للمشاركة في المهرجان الاحتجاجي

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان الثلاثاء 10 دجنبر 2013

                                                    

إحياء لليوم العالمي لحقوق الإنسان ــ الذي يصادف هذه السنة الذكرى الخامسة

والستين لإقرار الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في 10دجنبر 1948 ــ قررت المنظمة الديمقراطية للشغل تخليد هذه الذكرى مركزيا ومحليا تحت شعار: “نضال مستمر ومتواصل دعما وتعزيزا للحقوق والحريات النقابية”، وذلك عبر تنظيم مهرجانا احتجاجي، يوم الثلاثاء 10 دجنبر2013 ابتداء من الساعة الخامسة مساء

بالمركب الثقافي المهدي بنبركة – حي المحيط، الرباط. ومشاركة عدد من الحركات

الاجتماعية  المناضلة من اجل حقوق مشروعة وعادلة ومن اجل احترام الحقوق والحريات النقابية وحرية التظاهر والاحتجاج السلمي وضد كل أشكال القمع والعنف والاعتقال التعسفية والمضايقات التي طالت وتطال المتظاهرين والمحتجين كحركات المعطلين وحقهم في الشغل والإدماج وحركة الأساتذة المطالبين بإدماجهم في السلالم المناسبة وفق شهادة  الإجازة والماستر. علاوة على الموظفين المجازين غير المدمجين في السلم العاشر بالجماعات الترابية، عاملات وعمال الإنعاش الوطني، ضحايا إغلاق المعامل والتسريح الجماعي والطرد التعسفي، العنف ضد النساء الأجيرات والتعسفات والمضايقات التي يتعرض إليها الموظفين النقابيين، والاقتطاع اللامشروع من أجور الموظفين المضربين…

 

والمكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل، إذ يسجل امتعاضه الشديد من

الوضع المقلق والتراجع الملحوظ على مستوى الحقوق والحريات النقابية وقمع التظاهر السلمي مع الالتجاء إلى أسلوب الاعتقالات، يدعوكم إلى المشاركة المكثفة في هذا المهرجان الاحتجاجي تأكيدا منكم على تضامنكم مع الحق في الشغل والحق في الانتماء وممارسة العمل النقابي وحرية الرأي والتعبير،  وللتنديد بالتضييق الذي تتعرض له الحريات النقابية للعمال والمأجورين واستهداف الحق في الاحتجاج السلمي من أجل الكرامة وصيانة الحقوق الشغلية. وذلك يوم الثلاثاء 10 دجنبر2013 ابتداء من الساعة الخامسة مساء بالمركب الثقافي المهدي بنبركة – حي المحيط، الرباط.

حرر بالرباط 7 دجنبر 2013

عن المكتب التنفيذي

الكاتب العام علي لطفي