البرلمان الأوربي‮ ‬يصادق بأغلبية مريحة على بروتوكول الصيد الجديد
 صفعة جديدة‮ ‬لأحلام الانفصاليين الوهمية‮

لم تنفع كل المناورات التي‮ ‬بذلها لوبي‮ ‬الانفصاليين بستراسبورغ‮ ‬و بروكسيل على ثني‮ ‬البرلمان الأوروبي‮ ‬عن المصادقة على بروتوكول الصيد البحري‮ ‬الجديد الذي‮ ‬حاز على أغلبية مريحة داخل الجلسة العامة

للبرلمان الأوروبي‮ ‬موجها صفعة موجعة لأحلام الانفصاليين‮ .‬

‬فقد صادق البرلمان الأوروبي‮ ‬زوال أمس بستراسبورغ‮ ‬خلال جلسة عامة‮ ‬،‮ ‬على البروتوكول الجديد للصيد البحري‮ ‬بين المغرب والاتحاد الأوروبي‮ ‬ب‮ ‬310‮ ‬صوت مؤيدا بذلك تصويت لجانه الثلاث‮ (‬التنمية

والميزانياتوالصيد البحري‮) .‬

‬ويهدف البروتوكول الجديد للصيد البحري‮ ‬،‮ ‬الذي‮ ‬تبلغ‮ ‬مدة سريانه أربع سنوات،‮ ‬ويقدر المقابل المالي‮ ‬الإجمالي‮ ‬السنوي‮ ‬له ب40‮ ‬مليون أورو،‮ ‬بالأساس إلى تمكين سفن الاتحاد الأوروبي‮ ‬في‮ ‬حدود المتاح،‮ ‬من

الصيد في‮ ‬المياه المغربية بما فيها السواحل الجنوبية للمملكة‮ .‬


‮ ‬و كان اللوبي‮ ‬الموالي‮ ‬للانفصاليين قد بذل نهاية الأسبوع‮ ‬جهودا مضنية و مارس ضغوطات على أعضاء و فرق بالبرلمان الأوروبي‮ ‬لحملها على رفض مشروع الاتفاق كما فتحت الجزائر منابرها الاعلامية و

اجتماعاتها لمسؤولين قياديين بجبهة الرابوني‮ ‬للدعوة إجهاض الاتفاق‮ .‬


‮ ‬و كانت الانفصالية المدعوة امينتو حيدار قد ناشدت أول أمس الاثنين رئيس و أعضاء البرلمان الأوربي‮ ‬الامتناع عن التصويت لفائدة البروتوكول متذرعة بمبررات حقوقية كاذبة و‮ ‬غير مؤسسة‮ .‬

 

عن جريدة العلم …الثلاثاء 10 دجنبر 2013