البيان العام الصادر عن المؤتمر الجهوي للشبيبة الاتحادية باكادير

 

 

تنفيدا لمقررات المؤتمر التاسع في شقه التنظيمي و المتمتل في اعادة بناء الحزب على المستوى الافقي و العمودي وتفعيل تنظيماته وتاهيلها للعب دورها في تاطير المواطن وقيادة نضالات الجماهير الشعبية دفاعا عن حقوقها في الحرية و العيش الكريم . وارتباطا بعملية انتخاب الكتابة الجهوية للشبيبة الاتحادية تحضيرا للمؤتمر الوطني للشبيبة احتضنت مدينة اكادير يوم 4 يناير2014 المؤتمر الجهوي الاول للشبيبة الاتحادية تحت شعار ‘ شبيبة متنورة رافضة للحكرة وفية للشهداء ضامنة لبناء مغرب ديمقراطي حداثي ‘ وقد تميزت الجلسة الافتتاحية بالكلمة التوجيهية للكاتب الاول ادريس للاتحاد الاشتراكي وللقوت الشعبية و التي قام من خلالها ب : – ادانة الحملة المغروضة ضد الاتحاد و رموزه ونسائه نقد سياسة الحكومية و توجهاتها في كل المجالات في المجال الاقتصادي : ضرب القدرة الشرائية للمواطن من خلال الزيادة في الاسعار الخاصة بالمواد الاساسية محاولة منها الاجهاز على مكتسبات الطبقة المتوسطة و الفقيرة . في المجال الاجتماعي : عدم مواصلة الحكومة لمسلسة الحوار الاجتماعي المدشن من طرف حكومة التناوب على عهد الاستاد المجاهد سي عبد الرحمان اليوسفي مما يهدد السلم و الامن الاجتماعيين . في المجال السياسي : تعطيل الحكومة من الحالة الدستورية المتقدم الذي صوت عليه المغاربة و المتضمن لمجموعة من المكتسبات – تقوية سلطات رئيس الحكومة تقوية دور المجتمع المدني تقوية دور المعارضة و التي ارادت الاجهاز عليها . الاثار السلبي على الشباب المغربي : – العزوف على العمل السياسي . – تفاقم ظاهرة البطالة في اوساط الشباب . – تزايد حدة الاحباط لدى الشباب المغربي . وفي الحصة المسائية ثم تنظيم مجموعة من الورشات ساهم في تاطيرها ونقاشها تلث من الاساتدة و الباحثين و المؤتمرين وقد اسفرت على مجموعة من التوصيات نوردها كالاتي : 1 الورشة الاولى : الشباب دعامة الجهوية المتقدمة ضرورة ربط ورش الجهوية بالتنمية المحلية . مراعات العوامل التاريخية و الجغرافية و الثقافية في التقسيمات الجهوية . 2 الورشة الثانية : الشباب واشكالية التشغيل و التكوين والتعليم . تنظيم ندوات جهوية لتوعية الفئة المتعلة و المتمدرسة في جميع القطاعات و المراحيل التعليمية . خلق اليات التواصل و النقاش من داخل الحرم الجامعي كبديل للعنف الدي يطبع الوسط الجامعي و المدرسي . 3 الورشة الثالتة : الشباب و المجتمع المدني : انخراط الخزب في قضايا المجتمع و همومه . خلق تنظيمات مدنية . تشجيع انخراط الشباب في المجتمع المدني . 4 الورشة الرابعة : التوظيف الفعال لشبكات التواصل الاجتماعي : انشاء مجموعة تواصلية على الانترنيت لخلق جو تواصلي بين المناضلين . التفكير في ابتكار اساليب الكترونية جديدة للصحافة الحزبية . تاطير الشباب في مجال التواصل . 5 الورشة الخامسة : الشباب وتفعيل ترسيم الامازيغية : الاسراع في اعداد القانون المنظم لترسيم الامازيغية مع ضرورة اعتماد المقاربة التشاركية . وعلى ضوء التوصيات السالفة الدكرة يتعين على المؤسسة الحزبية للاتحاد الاشتراكي اعادة بناء الشبيبة الاتحادية لتلعب دور الفعال و المنوط بها تارخيا و المثمتل في التاطير و التنظيم الجيد لجعل الشبيبة الاتخادية منظمة جماهرية متمتعة بالشخصية المعنوية وقادرة على اتخاد القرارات التنظيمية و السياسية
عاشت الشبيبة الاتحادية عاش الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية