في المجلس الإقليمي لحزب الإتحاد الإشتراكي لإقليم بني ملال

الاحد 5 يناير 2014
بني ملال
           مصطفى المتوكل:- إن الحركات الإسلاموية لا يمكن لها أن تنتعش إلا بضرب اليسا روالحركة التقدمية  و خاصة حزب الإتحاد الإشتراكي.
                    –         … حملة التكفير التي تعني  القتل التي يعرفها المغرب اليوم معركة مفتعلة لإلهاء الشعب عن سياسة وانتكاسات  الحكومة الفاشلة.
إعداد :أ – عبد العاطــــي

  من بين ما  قال مصطفى المتوكل في مداخلته :

” إن بعض الدعاة و الشيوخ الذين يقومون اليوم بتكفير مجموعة من المفكرين و السياسيين  التقدميين والمتنورين  يسعون إلى توظيف الشحنات الروحية   عند الناس لدفع بعضهم  إلى مواجهة الفكر المتنور، الذي يعتمد على البحث و النقاش و الحجة عوض التزمت والانغلاق  و الدعوة إلى اراقة الدماء… انهم يعملون على تكوين جيل مشحون بفكر دموي  و الاغراق في المعاداة للسياسيين و الأحزاب التقدمية الوطنية و اليسارية لأن الغلاة  لا تنتعشون إلا بضرب اليسار و على رأسه حزب القوات الشعبية التي اسسه وسيره ومازال نخب من العلماء السلفيين المتنورين… 

و أضاف عضو المكتب السياسي لحزب الإتحاد الإشتراكي الذي قرر بمعية زميله عبد الله العروجي كمبعوثين للمكتب السياسي  لتأطير اجتماع المجلس الإقليمي للحزب ببني ملال ، الذي حضره ممثلو فروع الحزب بالإقليم في مدن  بني ملال – قصبة تادلة- القصيبة- سيدي جابر – تيزي نسلي – أولاد يعيش – أولاد مبارك – كطاية و تاكزيرت، و كذا مختلف المكونات التنظيمية للمجلس الإقليمي حسب القانون الأساسي الجديد للحزب

و(أضاف) بأن المدعو أبو النعيم الذي كفر الأخ إدريس لشكر الكاتب الأول للحزب و قام أيضا بسب و قدف النساء الإتحاديات  يكذب  و يفتري  على الحرائر والمحصنات والاتحاديين والاتحاديات و هو معروف بعدائه للتطور والتجديد والتنوير والتسامح  و له شرائط و فيديوهات عديدة منذ سنوات  تخصصت في السب و القذف  والتكفير تجاه المفكرين و الحداثيين… . و عوض أن يقوم هذا الشيخ و أمثاله بمناقشة ما جاء في مداخلة الأخ  لشكر كفاعل سياسي حول النظر الشرعي في  تعدد الزوجات و تزويج القاصرات بالهدوء  و الرزانة المعروفة في علماء المسلمين المتنورين امثال محمد عبده وعلال الفاسي وغيرهما  ، فقد ذهب هذا “الداعية” إلى تقويل الكاتب الأول ما لم يقله و اتهمه باطلا بما اتهمه به  شأنه شأن بعضهم الدعاة بحركة التوحيد و الإصلاح و كلهم  لفقوا كذبا كلاما  لم  يقله الكاتب الاول للاتحاد الاشتراكي ولم  يقصد ه  بكلامه البثة  ومع الاسف تبنى تلك الافتراءات وروج البعض   في الشارع و في بعض الصحف…. لقد قال الأخ لشكر: بعد ان دعا المعنيين مؤسساتيا  لفتح نقاش جدي اي شرعي علمي ومسطري في مسائل ” منع تعدد الزوجات ‘ و” تحريم زواج القاصرات”  . فتعدد الزوجات الذي شرطه الجوهري العدل الذي لن يستطيعه المعني بمنطوق نص  القرأن ..حيث قال الله عز و جل: ( ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة وإن تصلحوا وتتقوا فإن الله كان غفورا رحيما)سورة النساء 

كما جاء بالمداخلة ...أما بخصوص ما جاء في مداخلة الأخ لشكر حول الإرث فإنه قال بالحرف:”فتح نقاش جاد بشأن الإرث” و لم يقل بتغيير أو مساواة أو.. ورسالته موجهة ك\لك لذوي الاختصاص من امارة المومنين والهيئات المعنية قانونيا ودستوريا ومؤسساتيا … و هنا لابد أن أقول يضيف المتوكل بأن المومن لايحق له ان يكذ ب  على الناس كما امر بذلك الرسول الكريم عليه افضل الصلاة والتسليم …  ان الذي كذب على ادريس لشكر وقوله مالم يقله يبوء باثم ما فعل   لأغراض دنيوية زائلة  سياسية ضيقة . و لم يتدخل الأخ لشكر بتاتا في النص الديني الخاص بالإرث و الذي لا يقبل النقاشفي كل نصوصة القطعية  ،فمصادر الإجتهاد عندنا كثيرة و متنوعة  و الأخ لشكر دعا بكلامه هنا مجموع العلماء و الفقهاء للإجتهاد فيما يحقق مراد الله والشرع … ومن  المستجدات بالمغرب منذ قرون  في هذا النظام هو ما له علاقة  عند المغاربة وخاصة بسوس  بما يعرف ب “الكد و السعاية” ال\ي جرى به العمل القضائي والعرف ولم يعترض عليه علماء الامة ولا امارة المومنين …. هنا في قراءة اولية يبدوا  أن بعض  الشيوخ المتشددين لم يطلعوا على دستور البلد ومدونة الاسرة الذين يتضمنان اجتهادات مهمة تتوافق مع مراد ادريس لشكر في كلامه ..فهل تمتد اتهاماتهم لمؤسسات الدولة ام  ماذا …  .إذن فقد اراد  الأخ لشكر الاشارة الى القضايا المختلف فيها بين العلماء عبر التاريخ  في نظام الإرث والاجتهادات التي حصلت في عدة مراحل …، و على الدولة فتح نقاش  شرعي وفقهي وعلمي فيها  بدل ترك البعض يشعل الفتن وتحريض غير مباشر او مضمن … ثم أضاف المتوكل بأن الإتحاديين و الإتحاديات مدعوون اليوم لتتبع الشأن الديني..وقراءة ثراتنا الاسلامي المتنور وعدم ترك المجال لاحتكاره في اتجاهات سلبية وقال كذلك نحن كذلك من حق شيوخنا ان يكونوا ائمة وخطباء بالمساجد مثل بعض الاحزاب التي توظف الدين ضدنا … و قد اعتمدنا  في المكتب السياسي تكوين  لجنة الدين و المجتمع افي انفتاح تام على  الاساتذة والفقهاء والعلماء الافاضل  في أفق خلق مؤسسة تعنى بالشأن الديني سيرا على نهج السلف الصالح من العلماء الوطنيين الربانيين المغاربة وغير المغاربة … .

أما بخصوص شريط المقرئ  أبو زيد الذي يستهزئ في خطبه بمكون مهم   من الشعب المغربي فهو شريط سجل قبل ثلاث سنوات و تم إخراجه اليوم بغرض إثارة النعرةات القبلية والعنصرية المقيتة بموازاة مع اثارة فتن التكفير وتمزيق تماسك الامة  ..ولقد ادى اخراج الشريط وترويجه الى صدور تهديدات ضد المقرئ تصل الى التهديد بالقتل …وهذا ما نرفضه ولا نقبل به ان يحصل مع اي كان ولا نقبل بشدة ان يمارس اي كان التهيد بالتكفير او غيره .. . و حزبنا يدعو اليوم  الجميع إلى الإحتكام إلى النقاش باللتي هي احسن وانضاج الافكار وتلاقحها  و الإبتعاد عن التعصب المقيت … أما  بخصوص  ما تعرضت له النساء الإتحاديات من سب و قذف   فعلى القضاء  ان يتحمل مسوليته كاملة .. واضاف عضو المكتب السياسي ان حملة التكفير و التهديد بالقتل هذه ما هي إلا معركة مفتعلة للتمويه و التغطية على ما تقوم به حكومة العدالة و التنمية من سياسة تضرب المكتسبات و تضرب الشعب في قدرته الشرائية و تهمس بالمواطن المغربي في السكنه و الصحته و التعليم… ووجه  دعوة لجميع القوى الوطنية والتقدمية والمدنية   للتضامن مع الكاتب الأول للحزب و مع النساء الإتحاديات و مع جميع المناضلين  و المناضلات …

و كان الأخ أحمد ذكي الكاتب الإقليمي للحزب قد استهل أشغال المجلس الإقليمي لبني ملال بكلمة تضمنت عرضا مقتضبا للخريطة التنظيمية الحزبية بالإقليم ، كما طرح للنقاش ورقة داخلية للمؤتمر الإقليمي الحزبي المزمع عقده في الأسبوع الثالث من شهر فبراير القادم ، و تمت مناقشتها من طرف أعضاء المجلس الإقليمي في مختلف جوانبها و تقديم مقترحات لتعديل بعض بنودها أو إغنائها و تعزيزها . كما تم اقتراح بعض أعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر في أفق تشكيلها بشكل نهائي لكي تباشر مهامها في أقرب الأجال في الإعداد للمؤتمر من حيث الجوانب المالية و المادية  و التنظيمية. و اختتم المجلس بتشكيل لجنة لصياغة البيان الختامي للمجلس الإقليمي.