سر رائحة الأرض الترابية بعد هطول المطر

  ما اسم تلك الرائحة؟ ومن أين تأتي؟ وما سببها؟
الـPetrichor هو اسم الرائحة الترابية المميزة التي نشمها أثناء هطول مطر جديد لأول مرة بعد سبات طويل على أرض جافة. تم تسجيل هذا المصطلح سنة 1964 من طرف عالمان جيولوجيان أستراليان، J. Bear و T.G. Thomas في المجلة العلمية الشهيرة Nature (عدد 993/2 – Nature of Argillaceous Odour)، حيث يشير ذات المصطلح إلى الإفرازات السائلة الزيتية التي تفرزها بعض النباتات ليتم امتصاصها لاحقًا من طرف الأرض والصخور الطينية أثناء الفترات الجافة، والتي، بعد التماس أول قطرة مطر جديد للأرض، تنتشر رائحة خاصة شبيهة برائحة التراب ممزوجة بالـGeosmin، التي تعني حرفيًا، رائحة الأرض، وهي المادة العضوية المسؤولة عن تلك الرائحة الترابية، والنكهة الترابية كما في نبتة الشمندر.
في بحث لاحق نُشر سنة 1965 في نفس المجلة Nature تحت عنوان Petrichor and Plant Growth من طرف نفس الباحثان، أظهرا أن تلك الإفرازات الزيتية ذات الرائحة المميزة يتم إفرازها من طرف النباتات في الفترات الجافة لتأخير إنبات البذور والنمو المبكر للنبتة قبل وصول موسم الأمطار.

أصل الكلمة من الإغريقية، وهو مركب من كلمتين، حيث بيتروس petros تعني الحجرة، و إيكور ichor تعني دم الآلهة في الميثولوجيا الإغريقية.

عن موقع هل تعلم …