حزب التقدم و الاشتراكية ينتقد قرار بنكيران حول رفع الدعم عن المحروقات

أعرب حزب التقدم و الاشتراكية، عن امتعاضه الشديد، من قرار رئيس الحكومة رفع الدعم عن المحروقات، معتبرين القرار انفرادي، و يضرب القدرة الشرائية للمواطن البسيط، وذلك خلال اجتماع للديوان السياسي للحزب.
و أوردت مصادر من حزب التقدم و الاشتراكية، الذي ينتمي إلى التحالف الحكومي، الذي يقوده حزب العدالة و التنمية، أن الديوان السياسي للحزب، انتقد بشدة قرار رئيس الحكومة بإلغاء دعم صندوق المقاصة، على المواد النفطية، موضحا أنه قرار انفرد عبد الإله بنكيران في اتخاذه.
و أكد ذات المصدر، أن أمين عام حزب التقدم و الاشتراكية، نبيل بنعبد الله، أوضح أن قرار رفع الدعم عن المحروقات، يعتبر إجهازا على القدرة الشرائية للمواطنين، خصوصا في ظل عدم اتخاذ إجراءات موازية لدعم المواطن البسيط.
كما دعا الديوان السياسي للحزب، إلى اتخاذ التدابير الضرورية، للحيلولة دون إثقال كاهل المواطنين، في ظل سعي الحكومة إلى الحفاظ على توازن صندوق المقاصة، مؤكدا على أن المواطن البسيط لا يمكنه أن يدفع ضريبة ارتفاع تكاليف صندوق المقاصة.
و يذكر أن حكومة عبد الإله بنكيران، قررت رفع دعمها للمواد النفطية، حيث أكد بلاغ للوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة بأنه تم سحب كل من البنزين الممتاز والفيول من لائحة المواد المدعمة من طرف صندوق المقاصة.
كما أكد البلاغ ذاته مؤخرا، أن دعم سعر الغازوال سيصل إلى 1,70 درهم في 16 أبريل، و1.25 درهم في 16 يوليوز، في حين سيصل في 16 أكتوبر 2014 إلى 0,80 درهم للتر.
عن نبأ بريس / 24-01-2014