الوطني والمقاوم بوطالبي  الحسين في ذمة الله…

 

انتقل الى عف الله ورحمته السيد بوطالبي الحسين نايت الطالب من مواليد 1912 بمنطقت ايت ملول بجنوب المغرب والذي يعد من الرعيل الاول للحركة الوطنية بالمنطقة  والجنوب ولعب دورا واضحا في شر الوعي الوطني واذكاء الهمم مناجل تعبئة الناس وتحفيزهم للانخراط في النضال حسب مستطاعهم من اجل مناهضة الاستعمار الغاشم  في افق استقلال الوطن واستكمال دعائم الحرية … وبفعل ذلك تعرض الراحل للاعتقال والاختطاف والمحن عدة مرات وتعرض للنفي الى منطقة اسا هو والمقاوم الراحل عباس القباج رحمة الله عليهما

وبعد استقلال المغرب كان من المؤسسين الاوائل للجامعة المتحدة لحزب الاستقلال ثم الاتحاد الوطني للقوات الشعبية بالمنطقة  .. وبعل مواقفه النضالية بعد الاستقلال تعرض للاختطاف والاعتقال  ثم اختطف في بعينات وقضى قرابة سنتين دون ان ان يعلم أي كان بمكان اعتقاله .. وروى رحمه الله انه يوم افرج عنه وجد فسه امام موقف حافلة الساتيام بالرباط بباب الاحد

التزم رحمه الله بقضايا الشعب ووفائه للشهداء

 وحزب القوات الشعبية  واشتغل بالفلاحة التي ابلى فيها جهودا مباركة .. ويشهد كل المقاومين والمناضلين ان منزله كان دائما قبلة  لكل من شاركهم النضال والكفاح قبل الاستقلال وبعده  ..

 ….وبهذه المناسبة نتقدم باحر التعازي واصدق المواساة الى ابنائه الافاضل خالد واحمد وبات عائشة وفاطمة وسعدية والزهراء ونعيمة وكذا اصهاره من قبيلة الساحل من عائلة اوهنا وايفقيرن وكل عائلة الاخ اضرضور الحسين رئيس بلدية ايت ملول وكل الاتحاديين والاتحاديات وكل معارفه واصدقائه

 انا لله وانا اليه راجعون

==============

بقلم  مصطفى المتوكل