أكثر من 17 في المائة من الأسر المغربية تعيلها نساء سنة 2012

كشفت المندوبية السامية للتخطيط في نشرتها بعنوان « النساء المغربيات وسوق الشغل :الخصائص والتطور» ،أن حوالي 1.2 مليون أسرة من أصل 6.8 مليون أسرة مغربية (حوالي 17.7في المائة) كانت تعيلها نساء سنة 2012 .وكشفت هذه النشرة التي توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منها يوم السبت ،أنه وبحسب وسط الاقامة ،فإن نسبة الأسر التي تعيلها النساء ،تمثل نسبة مرتفعة في الوسط الحضري ب(19.6 في المائة) مقابل 14.1 في المائة في الوسط القروي .
وبحسب المصدر ذاته ،فإن أكثر من نصف هؤلاء النساء المعيلات للأسر (55.1 في المائة) أرامل و26.6 في المائة متزوجات و11.1 في المائة مطلقات مقابل 6.8 فقط عازبات. وتشير النشرة إلى أن ربات الأسر اللواتي يقل سنهم عن 35 سنة يمثلن نسبة 13 في المائة مقابل نسبة 37.2 المائة يبلغ سنهن 60 سنة فما فوق . ويضيف المصدر نفسه، أن 86 في المائة منهن بدون شهادة دراسية وأن 4.8في المائة فقط منهن يحملن شهادة عليا ، مبرزا أن هذه النسب تمثل على التوالي 97.1في المائة و0.4في المائة في العالم القروي .
ويتابع المصدر ،أن تحليل وضعية هؤلاء النساء بالنسبة لسوق الشغل ،يكشف أن ربع هؤلاء النساء يشتغلن وأكثر من 7 من أصل 10 هن غير نشيطات. وفي الوسط القروي ،حيث يهيمن القطاع الفلاحي الذي يمكن ولوجه نسبيا بسهولة، ترتفع نسبة النساء معيلات الاسر المشتغلات الى 36.2 في المائة مقابل 63.1 في المائة من غير النشيطات.

18 مارس 2014

عن جريدة .ا.ش