عكس ما ادعته التجديد المتأسلمة وربيبتها أخبار اليوم: لهذه الأسباب تريث الفريق الإستقلالي‮ ‬في‮ ‬تسليم أسماء ممثليه في‮ ‬أجهزة المجلس
قادت‮ ‬يومية التجديد الذراع الإسلامي‮ ‬لحركة التوحيد والإصلاح التي‮ ‬تدعي‮ ‬عدم اشتغالها بالسياسة حملة مغرضة ضد الفريق الإستقلالي‮ للوحدة والتعادلية بمجلس النواب‮. ‬وكان من الطبيعي‮ ‬أن تلتقي‮ ‬إرادة التجديد مع ربيبتها أخبار اليوم،‮ ‬مادامتا تغرفان من نفس المحبرة‮.‬التجديد وأخبار اليوم إدعتا أن الفريق الإستقلالي‮ ‬للوحدة والتعادلية بمجلس النواب‮ ‬يعرقل عمل أجهزة المكتب بأن تعمد مخالفة مقتضيات النظام الداخلي‮ ‬للمجلس بحيث أنه امتنع لحد الآن عن الإدلاء بأسماء ممثليه في‮ ‬أجهزة المجلس‮. ‬وأبدعت اليوميتان في‮ ‬قراءة واحدة وموحدة حينما قالتا إن ذلك تم بأمر من حميد شباط لإتاحة مزيد من الوقت لقيادة الإتحاد الإشتراكي‮ ‬للقوات الشعبية لترتيب الخلافات داخل الفريق الإتحادي‮.‬

‮ ‬وهذه رزمة من الأكاذيب والإفتراءات،‮ ‬والحقيقة التي‮ ‬قد تزعج التجديد وربيبتها والقائمين عليهما،‮ ‬أن الفريق الإستقلالي‮ ‬للوحدة والتعادلية عقد اجتماعا طارئا ليلة الجمعة الماضية مباشرة بعد انتهاء عملية انتخاب الرئيس الجديد‮.‬

وتداول مطولا في‮ ‬قضية انتخاب أجهزة المجلس،‮ ‬وطرحت إشكالية إضافة لجنة تاسعة وهي‮ ‬لجنة الانفاق العام،‮ ‬وحاول فريق العدالة والتنمية أن‮ ‬يضع الجميع أمام الأمر الواقع بأن سلم بأن هذه اللجنة‮ ‬تعود إليه بحكم منطق‮ ‬النسبية المنصوص عليه في‮ ‬النظام الداخلي،‮ ‬وبالتالي‮ ‬الهيمنة على هذه اللجنة الجديدة،‮ ‬ولذلك‮ ‬قرر أعضاء الفريق بعد مناقشات مستفيضة وعميقة ومسؤولة تأجيل انتخاب ممثليه في‮ ‬أجهزة المكتب إلى حين الحسم في‮ ‬قضية الأعداد والتوزيع على قاعدة النسبية،‮ ‬وألح أعضاء الفريق أن إعمال آلية النسبية‮ ‬يجب أن‮ ‬يتم في‮ ‬إطار شمولي،‮ ‬لأن هذه القاعدة تناقض تماما إعمال مبدإ التوافق الذي‮ ‬يتم على أساسه توزيع اللجان‮ ‬على جميع الفرق بالتساوي‮ ‬بغض النظر عن أعداد نواب الفرق،‮ ‬وبالتالي‮ ‬يتم‮ ‬توزيع لجنة واحدة‮ ‬بالنسبة لكل فريق نيابي،‮ ‬وهذا ما‮ ‬يتعارض مع آلية النسبية‮.‬

إذن،‮ ‬ما اقترفته التجديد المتأسلمة وربيبتها أخبار اليوم لا‮ ‬يعدو‮ ‬أن‮ ‬يكون تحريفا للنقاش كالعادة‮.‬

الرباط: “العلم”

19 ابريل 2014