أعلن تضامنه اللامشروط مع الشعب الفلسطيني في غزة وأكد على ضرورة استمرار الوحدة الفلسطينية ..

..الاتحاد الاشتراكي يدعو كافة المناضلات والمناضلين، والعاطفين وعموم الشعب المغربي الى التعبئة المستمرة لنصرة للشعب الفلسطيني

 

 

يتعرض الشعب الفلسطيني في قطاع غزة إلى هجوم متوحش تقوده الآلة العسكرية الإسرائيلية، وسط ذهول عالمي من شدة القصف وهول الفاجعة الإنسانية والعمرانية التي تخلفها هجمات الجيش الإسرائيلي.
الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وهو يتابع أطوار هذا الهجوم العدواني لقوات الاحتلال الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني في غزة، والتقتيل الوحشي لأطفاله ومواطنيه العزل، يؤكد على ما يلي :

– أن معاناة الشعب الفلسطيني لعشرات السنوات من الاحتلال الإسرائيلي ومن الظلم والحرمان من أبسط الحقوق الاقتصادية والإنسانية، واستمرار السياسات الإسرائيلية المتعنتة والرافضة لإيجاد حل دائم وشامل عادل للقضية الفلسطينية هي ما يغلق أبواب الحوار والعيش بسلام، وهي ما يدفع لاستمرار العنف والتوتر.
كما يؤكد أن رد الفعل الإسرائيلي فرصة من أجل المزيد من التصعيد والعنف، لا تعبر عن احترام القانون أو الرغبة في التهدئة، بل عن اقتناص كل فرصة من أجل المزيد من التصعيد والعنف وتحقيق مكاسب على الأرض وتصفية مقاومة الشعب الفلسطيني، ومحاولة كسر إرادته التي لا تزال صامدة.

– يدين بقوة ممارسة العدوان الاسرائيلي العسكري على الشعب الفلسطيني في غزة، ويدعو المنتظم الدولي إلى مزيد من الجهود لوقف الاعتداء وإحياء مشروع السلام المعطل بفعل التعنت الاسرائيلي والحماية الأمريكية اللا مسؤولة.

– يعلن تضامنه اللامشروط مع الشعب الفلسطيني في غزة، ومقاومته الوطنية من أجل تحرير الأراضي الفلسطينية ، وبناء الدولة الوطنية الديموقراطية وعاصمتها القدس.

– يؤكد على ضرورة استمرار الوحدة الفلسطينية والتشبث بها في تفعيل بنودها، أكثر من أي وقت مضى، بما يخدم المصالح العليا للشعب الفلسطيني ويحفظ لثورته الوطنية قاعدتها البشرية الموحدة كشرط لا محيد عنه للوصول الى الهدف المنشود.

– يدعو كافة المناضلات والمناضلين، والعاطفين وعموم الشعب المغربي الى التعبئة المستمرة نصرة للشعب الفلسطيني .

ويؤكد الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية على الدعم المغربي الثابت للقضية الفلسطينية واعتبارها دوما من أولويات بلادنا، بعيدا عن أية حسابات تمس بالقرار الوطني الفلسطيني المستقل.

عن جريدة الاتحاد .ش

16 يوليوز 2014