قال البابا فرنسيس بابا الفاتيكان إن الصراعات المسلحة الحالية حول العالم ترقى إلى مستوى “حرب عالمية ثالثة”، بما يصاحبها من جرائم ودمار. وحث على ضرورة وضع حد للصراعات في الشرق الأوسط وأوكرانيا وفي مناطق أخرى من العالم.

قال البابا فرنسيس بابا الفاتيكان السبت (13 سبتمبر/ أيلول 2014) إن الصراعات المسلحة حول العالم في الوقت الراهن ترقى إلى مستوى “حرب عالمية ثالثة”. وأدلى البابا فرانسيس بذلك خلال قداس ترأسه البابا لإحياء ذكرى الجنود الذين سقطوا في الحرب العالمية الأولى عند نصب ريديبوليا التذكاري الكائن بشمال شرق إيطاليا، والذي يضم رفات مائة ألف جندي إيطالي راحوا ضحية الحرب.

وقال فرنسيس: “الآن أجد نفسي هنا، في هذا المكان، لا يمكنني سوى أن أقول شيئا واحدا: الحرب جنون”، وتابع البابا القول: “حتى يومنا هذا، وبعد الفشل الثاني في حرب عالمية أخرى، يمكن للمرء الحديث عن حرب عالمية ثالثة، مجزأة في قتالها، تصاحبها جرائم ومذابح ودمار”. وحث فرنسيس على ضرورة وضع نهاية للصراعات في الشرق الأوسط وأوكرانيا وفي مناطق أخرى من العالم.

13 شتنبر 2014

ع.م/ع.ج.م (د ب أ)