“نشرة المحرر”

 

سينعقد غدا  الجمعة  19 شتنبر 2014 بمدينة اكادير اجتماع للبرنامج الاوروبي للجوار / برنامج التعاون عبر الحدود 2014 /2020 برنامج ميد اطلانتيك حول محور مشاورات جهوية حول محاور البرنامج واولوياته وستنطلق اشغاله ابتداء من الساعة 9و30صباحا ولقد تم انتداب المتوكل مصطفى رئيس بلدية تارودانت لتمثيل الجماعات الثرابية التابعة لاقليم تارودانت لحضور هذه التظاهرة ..

واخترنا لكم بعض المعلومات ذاث الصلة بهذا البرنامج …

الأهداف الستة للآلية الأوروبية للجوار

(1) تعزيز حقوق الإنسان والحريات الأساسية، وسيادة القانون، والمساواة، والديمقراطية المستدامة والحكم الرشيد والمجتمع المدني المزدهر.
(2) تحقيق الاندماج التدريجي في السوق الداخلية للاتحاد الأوروبي والتعاون المُعزّز بما في ذلك من خلال التقريب التشريعي والتلاقي التنظيمي، وبناء المؤسسات والاستثمارات.
(3) خلق الظروف الملائمة لتنقل عبر الحدود ذو إدارة فعالة وتشجيع التواصل بين الشعوب.
(4) تشجيع التنمية، والحد من الفقر، والتماسك الاقتصادي والاجتماعي والإقليمي الداخلي، والتنمية الريفية، والعمل لمواجهة التغير المناخي والكوارث .
(5) تعزيز بناء الثقة وغيرها من التدابير التي تسهم في تحقيق الأمن ومنع وتسوية النزاعات .
(6) تعزيز التعاون الواسع النطاق على المستوى دون الإقليمي والإقليمي والجوار فضلا عن التعاون عبر الحدود….

المجالات ذات الأولوية

بعض مجالات تعاون الآلية الأوروبية للجوار التي من شأنها أن تحظى بأولوية عالية هي:
+ تعزيز جهود الشركات الصغيرة
+ انخراط المجتمع المدني
+ مواجهة تغير المناخ
+ تنقل أسهل عبر الحدود
+ التعاون في مجال الطاقة
+ تعزيز المساواة بين الجنسين
+ التكامل الاقتصادي التدريجي…

الآلية الأوروبية للجوارENI

تسعى الآلية الأوروبية للجوار (ENI) التي حلت محل الآلية الأوروبية للجوار والشراكة (ENPI) إلى تحقيق مزيد من التقدم في العلاقات والأهداف بحيث تعكس الاحتياجات والاعتبارات الحقيقية التي ظهرت على مر السنين. وتؤكد اللائحة التنظيمية المتعلقة بإنشاء الآلية الأوروبية للجوار على أنه ينبغي تقديم الدعم لتنفيذ المبادرات السياسية التي تصوغ سياسة الجوار الأوروبية، بما في ذلك الشراكة الشرقية والاتحاد من أجل المتوسط.

…تقديم الحوافز ومكافأة البلدان الأفضل أداءً، فضلا عن تقديم الأموال بطريقة أسرع وأكثر مرونة، هما المبدآن الرئيسيان اللذان تقوم عليهما الآلية الأوروبية للجوار(ENI) التي يبلغ تمويلها أكثر من 15 مليار يورو للفترة 2014-2020.

استنادا إلى الخبرات المكتسبة حتى اليوم، ستقوم الآلية الأوروبية للجوار بدعم سياسة الجوار الأوروبية (ENP) وتحويل القرارات المتخذة على المستوى السياسي إلى اجراءات فعلية واقعية.
تسعى الآلية الأوروبية للجوار والتي ستكون قيد التنفيذ في الفترة الواقعة من 2014 ولغاية 2020 إلى تنظيم وتيسير الدعم المالي، مع التركيز على أهداف السياسات المتفق عليها، وجعل البرمجة أقصر وأفضل تركيزا، بحيث تكون أكثر فعالية.

وسوف تستند الآلية الأوروبية للجوار إلى وتشيّد على إنجازات الآلية الأوروبية للجوار والشراكة(ENPI) وتعمل على تحقيق المزيد من المنافع الملموسة لكل من الاتحاد الأوروبي و شركاء الجوار. وتبلغ ميزانية الآلية 15،433 مليار يورو، وسوف تزوّد الجزء الأكبر من التمويل إلى دول الجوار الأوروبي من خلال عدد من البرامج….