بيـــان

 

عقد المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين فرع تارودانت اجتماعا طارئا يومه الثلاثاء 30 شتنبر 2014 وتدارس نقطة فريدة في جدول أعماله .

وهي هجوم الباعة المتجولين على ساحة النصر( تلمقلات) وباقي ساحات المدينة في كل مناسبة ( العواشر) وأمام هذا الصمت المريب للسلطة رغم عدة بلاغات سابقة و عقد اجتماعات

مع كل من السيد باشا المدينة والسيد رئيس المجلس البلدي للمدينة أعطي خلالها عدة وعود لوضع حد لهذه الآفة غير أنها تبقى وعودا دون تنفيذ. وأمام هذا الوضع المزري الذي يتخبط فيه

التاجر والمهني الذي اصبح يعيش وضعا يستحيل معه الحصول على سير عجلة الحياة ناهيك عن الضرائب والجبايات المجحفة في حق التجار وغلاء الكراء والكهرباء وغياب التغطية الصحية

والتقاعد … وللإشارة فإن النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بتارودانت ليست ضد الباعة المتجولين ولكن مع تثبيتهم وحل جميع مشاكلهم بإخراج الميزانيات المرصودة وتوفير الموراد البشرية

لذالك الى حيز الوجود .

لهذا كله فإن المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين يعلن للرأي العام المحلي والوطني أنه سيقوم بمواصلة المعركة النضالية الحضارية إلى حين تحقيق كافة المطالب المشروعة .

وعليه وضمانا لحقوق تجار ومهنيي مدينة تارودانت نعلن مايلي :
1- نشجب ونستنكر ما تعيشه مدينتنا من فوضى عارمة التي أصبح يمارسها الباعة المتجولين دون راع أورقيب .
2- نناشد السلطات الا قليمية وعلى رأسها السيد عامل الاقليم بالتدخل الفوري لوضع حد لهذه الآفة .
3- نهيب بجميع المتضررين الانضمام للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين والمشاركة بكثافة في الوفقة الاحتجاجية الانذارية .
4- نهنئ منخرطينا على نجاح هذه المحطة النضالية، وندعوهم إلى المزيد من رص الصفوف والتشبت بالنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بتارودانت .
وعاشت نقابتنا صامدة، مستقلة،ومناضلة
حرر بتارودانت في : 30/09/2014

المكتب النقابي

10395810_781240858626044_8099209303818344013_n10626819_781240101959453_3086151032778402663_n