عن صحيفة العرب  [نُشر في 06/10/2014]

ستوكهولم- فاز الباحث البريطاني-الاميركي جون اوكيف والزوجان النروجيان ماي بريت موزر وادفارد اي موزر بجائزة نوبل للطب للعام 2014 لاكتشافهم نظاما في الدماغ هو بمثابة جهاز تموضع داخلي.

وقالت لجنة نوبل في حيثيات قرارها “الفائزون هذه السنة اكتشفوا نظام تموضع هو بمثابة “جي بي اس داخلي” في الدماغ يسمح بتوجيه انفسنا في المكان”.

في العام 1971 اكتشف اوكيف اول عنصر في هذا النظام عندما رصد لدى جرذ خلية عصبية في منطقة من الدماغ تدعى الحصين كانت تنشط عندما يتواجد الحيوان في مكان معين من المختبر. وادى ذلك الى رسم خارطة للغرفة في دماغ الجرذ.

وبعد ثلاثة عقود على هذا الامر، اكتشف الزوجان ماي-بريت وادفارد موزر في العام 2005 عنصرا اساسيا اخر في نظام تموضع الدماغ. فقد رصدا نوعا من الخلايا العصبية التي تسمح بقيام نظام منسق وبتموضع دقيق.

ومن المرجح ان يكون لهذه الاعمال اثر كبير على طب الاعصاب ولا سيما على صعيد مرض الزهايمر حيث تتعرض داوئر الدماغ للضرر في مراحل مبكرة من المرض.

وقالت لجنة نوبل “الاطلاع على نظام التموضع في الدماغ قد يساعد في فهم الالية التي تتحكم بفقدان الذاكرة المكانية الذي يصيب الاشخاص الذين يعانون من هذا المرض”.

وسيتقاسم الفائزون المكافأة المالية البالغ قدرها ثمانية ملايين كرونة سويدية (1,1 مليون دولار). وسيذهب النصف الى اوكيف والنصف الثاني الى الزوجين موزر.

وفاز بالجائزة العام الماضي الاميركيون جيمس روثمان وراندي شيكمان وتوماس سودوف عن اعمالهم حول طريقة تنظيم الخلايا لنظام النقل فيها.

كما قالت جمعية نوبل في معهد كارولينسكا بالسويد في بيان “الاكتشافات… حلت مشكلة شغلت الفلاسفة والعلماء لقرون.”

وأضافت “كيف يرسم المخ خريطة للفضاء المحيط بنا وكيف نشق طريقنا عبر بيئة مركبة؟” وينضم الزوجان مويزر لمجموعة من الأزواج الذين فازوا بجائزة نوبل من قبل وبينهم بيير وماري كوري.

وقالت جمعية نوبل “ومن ثم فإن التعرف على نظام التموضع في المخ قد يساعدنا في فهم الآلية وراء فقد الإدراك المكاني المدمر الذي يؤثر على الذين يعانون من هذا المرض” أي مرض الزهايمر.

يعمل أوكيف مديرا مركز سينسبري ويلكام للدوائر العصبية والسلوك في جامعة لندن. أما الزوجان مويزر فيعملان في معاهد علمية في بلدة تروندهايم النرويجية. وتبلغ قيمة جائزة نوبل ثمانية ملايين كرونة سويدية (1.1 مليون دولار).

ويتسلم الفائزون جائزتهم في حفل يقام في ستوكهولم في العاشر من ديسمبر في ذكرى ميلاد مؤسس هذه الجوائز الفرد نوبل في العام 1896.

وجائزة نوبل في الطب هي أولى جوائز نوبل التي يتم منحها كل عام وتشمل جوائز عن الإنجازات في مجالات العلوم والآداب والسلام. وقد منحت أول مرة عام 1901 وفقا لوصية رجل الأعمال ومخترع الديناميت ألفريد نوبل.