…رفع رئيس الحكومة صوته  والنقابات تتعبا للاضراب العام المقرر شنه يوم الاربعاء 29 اكتوبر 2014 بانه سيزف بشرى للشعب المغربي يوم الاضراب

…فانبرى المنجمون للمسالة ليضع كل واحد منهم عناوين لكلامه بانه توصل لحقيقة الخبر المفرد او الاخبار التركيبية …وحتى لانكرر ما خاض فيه

الخائضون وهم لايعلمون شيئا …سيعلن وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة  عن الخبر في الدقائق الاخيرة من البرنامج الحواري المنظم ليلا

بالقناة الثانية بادارة الصحفي جامع كولحسن وبحضور نقابي ونقابية …وحتى لانعلق على موضوع الجلسة اي  الاضراب العام ..نجاحه  الكاسح حسب

معطيات النقابات ونجاح نسبي متباين حسب قول من يمثل  الحكومة …سنقول بان الخبر الوحيد اي المفاجاة التي يريد رئيس الحكومة ان يزفها

للشعب المغربي و  الذي اسرع الوزير   في سرده  هو …ان المغرب “ربح كذا  نقطة  في سلم كذا “..ولتبيان الاهمية لم يتمكن من تجاوز جملتين يتيمتين

خلاصتهما ان ذلك سيؤثر على مناخ الاعمال والاستثمار  والتشغيل…وللتذكير  فان المعلومة /البشرى ..تتلخص في ان  وضعيتنا تحسنت حسب سلم

مؤشر  ” دوينغ بيزنس” حيث انتقل المغرب من الرتبة 97  الى الرتبة 87 الذي يعتمده البنك الدولي في هذا المجال …

…ونحن نقول للحكومة …اذا كنت على علم منذ اعلن رئيسك بذلك الخبر الذي سماه سارا ..فلماذا تحجبون معلومة “هامة “؟ بسيطة  على الراي العام

طوال مدة التعبئة للاضراب …؟ اليس ذلك ضرب من ضروب التشويش ومحاولات الالهاء وكسر الاضراب ؟