في ندوة صحفية عقدها المكتب الاقليمي  للنقابة  الوطنية  للتعليم  بسيدي  بنور، مساء اليوم الاثنين 09 مارس 2015 الجاري، بمقر مكتبه الكائن بمدينة الجديدة، تمت من خلالها الاشارة الى الأوضاع التي يتخبط فيها رجل التعليم باقليم سيدي بنور جراء  تجاوزات وتعسفات النائب الاقليمي للتعليم   .

وقد جاء البيان على النحو التالي:

ان المكتب الاقليمي  للنقابة  الوطنية  للتعليم  بسيدي  بنور  و من اجل احاطة الراي العام بما يعيشه قطاع التعليم المدرسي بالإقليم  من احتقان جراء القصور في الرؤية و محدودية القدرات التدبيرية للمسؤول الاول بالنيابة  الإقليمية و ابتعاده عن قيم النزاهة و افراطه في اعمال الذاتية  ،و من اجل الوقوف على عدد من التجاوزات القانونية و الاخلاقية التي لا يمكن القفز عليها ،يتقدم اليوم امام ممثلي و مراسلي عدد من المنابر الاعلامية من خلال عقد ندوة صحفية يستعرض من خلالها ابرز ما تم تسجيله و ظبطه من اختلالات :

-1  انخراط النائب  الاقليمي  بشكل مباشر في الشان الداخلي للنقابة :

سبق للمكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم ان اتخذ قرارات تنظيمية خلال اكتوبر الماضي من قبيل حل بعض الفروع و معها المكتب الإقليمي  السابق و هيكلة اجهزة جديدة للمنظمة و تم اخبار النائب  رسميا بهذه القرارات و تم وضع الملف القانوني للمكتب الإقليمي الجديد بمكتب النائب  مقابل ايصال بالاستلام غير ان النائب اثر الانخراط في خصوصيات النقابة واستمر في التعامل مع الاجهزة المنحلة  بهدف اضعاف النقابة التي استعصى عليه امر تدجينها و استمالتها لفائدة  توجهاته المنافية للقانون و بما يحصن تدبيره غير السليم لعدد من قضايا القطاع على مستوى الموارد البشرية و الشؤون التربوية و على خلاف ما يجري على المستوى الوطني و الجهوي حيث تلتزم الادارة بالتعامل مع الاجهزة الشرعية للنقابة الوطنية للتعليم و بالرغم من التوجيه الرسمي لمصالح الوزارة و الاكاديمية لعناية النائب  الى الزامية اعتماد نفس المنهجية على المستوى الإقليمي  فان النائب ظل يتجاهل عن عمد واقع الحال واختار عن قصد التعامل مع جهاز نقابي وهمي بل قرر وقف كل الاجتماعات المبرمجة مع النقابات التعليمية تفاديا لحرج ذاتي و تجنبا لصوت بات يزعجه و يفضح تجاوزاته وعدم قدرته على معالجة مشاكل القطاع.

-2- تجميد النظر في ملفات تتضمن وقائع  خطيرة:

وضعت النقابة الوطنية للتعليم منذ الموسم الماضي بين يدي النائب  ملفات عدد من المشاكل بعضها ذو طابع الاستعجال بالنظر لخطورته و تعددت تقارير و مراسلات النقابة و الاطراف المتضررة واجهها النائب  الاقليمي باللامبالاة واحتجز هذه الملفات لفائدة نزعة ذاتية غير مبررة و من بين هذه القضايا: ملف التلاعب في امتحان اشهادي بمدرسة فاطمة الفهرية  و ملف استغلال غير قانوني لسكنيات ادارية ووظيفية و ملف الترامي على ساحة مدرسة  و استغلال الماء و الكهرباء بشكل غير قانوني و تلاعب في تدبير خدمتي الحراسة و النظافة و امتناع مساعد اداري مقرب من النائب  عن العمل و قطع اشجار مع بيع المقطوع خارج القانون .

-3  احتجاز مراسلات ادارية:

اقدم النائب  الاقليمي على احتجاز رسالة تكليف بمهمة موقعة من طرف مدير الاكاديمية موجهة الى استاذة للغة الايطالية لمدة تجاوزت خمسين يوما من اجل الاستمرار في استغلال خدمات الاستادة في مهام ادارية .كما احتجز شكاية موجهة الى مدير الاكاديمية من طرف استاذة اخرى تبين تورط النائب  في سوء تدبير الشأن  التربوي بعدما حذفت ادارة ثانوية 30 يوليوز مادة دراسية بالكامل و اسندت للاستاذة مهمة ادارية دون وجه حق.

يحتجز النائب لغاية اليوم اكثر من 14 مراسلة موجهة من طرف رئيسة  اعدادية الفضيلة دون ان يبث في امر اي منها بخلفية ترتكز على المحاباة من جهة و من اجل التضييق على المديرة من جهة اخرى  بعدما رفضت المديرة الاشهاد على تغيير وقائع.

4-الشطط في استعمال السلطة و المحاباة:

يستعمل النائب  الاقليمي  مساطر ادارية في غير ما اعدت من اجله على مستوى الاقتطاع من الاجر و ترك المنصب و اعداد ملفات التاديب حتى انه لا يجد حرجا في دفع مسؤولين اداريين الى تغيير حيثيات وقائع  و باثر رجعي ادخله في باب التزوير و الحث عليه: ثانوية 30  يوليوز،  مدرسة الحينة.كم ، مم اولاد عمران.

4- استغلال  ملف تدبير الفائض و الخصاص:

يستغل النائب  الاقليمي  هذا الملف من اجل خلق الاشباح و استمالة اطراف نقابية و تشكيل شبكة من الزبناء  : ثانوية 30 يوليوز،مم اولاد جرار،مدرسة ابو عبيدة.

5-تجاوزات مالية في ملف التعويضات

يستغل النائب  الاقليمي  مناسبة اعداد لوائح المستفيدين من التعويض المالي لاستمالة البعض و تصفية الحسابات مع اخرين .

6– مسك الشواهد الطبية و تدبير الرخص.

يعرف هذا الملف تجاوزات خطيرة بفعل اعتماد الزبونية و المحسوبية .

نعتبر في المكتب الاقليمي للنقابة الوطنية للتعليم ان ما تم جرده اعلاه يشكل ايجازا فقط للاختلالات التدبيرية التي يعرفها القطاع باقليم سيدي بنور و نستعرض تفاصيل اضافية من خلال التفاعل مع  تدخلات السادة ممثلي المنابر الاعلامية .   

 7- تلاعب في ملف التنقيط والترقية

وقفنا على بعض التجاوزات الخطيرة في اعداد قوائم المرشحين للترقيات وتنقيطهم حيث وصل الامر الى حد ترقي من ليس له الحق في ذلك.