الأمطار ترفع  معدل النمو  بالمغرب والبطالة في ارتفاع …
 ابقى مجلس بنك المغرب على سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير في نسبة 2,5 في المائة.  عبد اللطيف الجواهري والي بنك المغرب ادلى بالمعطيات التالية ..

توقع بلوغ متوسط حجم التضخم إلى 1,4 في المائة في سنة 2015

أن يظل التضخم معتدلا مع وجود مخاطر متوازنة، مع الأخذ بعين الاعتبار الزيادة في الحد الأدنى للأجور التي دخلت حيز التنفيذ في يوليوز 2014 وتلك التي ستطبق
في يوليوز 2015 بالإضافة إلى التعريفة الجديدة لأسعار الماء والكهرباء.يتوقع أن معدل النمو، سيتعزز في 2015 ليصل إلى 5 في المائة بسبب الموسم الفلاحي الممتاز هذه الستة

أن فجوة الناتج غير الفلاحي بقيت سلبية

  أن معدل البطالة سجل ارتفاعا في 2014 للسنة الثالثة على التوالي، إذ بلغ 9,9 في المائة بعد 9,2 في المائة في 2013، مسجلا تزايدا في الوسط الحضري قدره
0,8 نقطة إلى 14,8 في المائة.توقع  تزايد المبلغ الجاري للاحتياطات الدولية الصافية خلال سنة 2015 ليصل في نهاية العام إلى ما  حوالي  6 أشهر من الواردات.

أن الفارق النقدي يظل سلبيا مما يشير إلى غياب ضغوط تضخمية ناشئة عن القطاع النقدي.

وبخصوص القروض البنكية، فيرتقب أن يصل نموها في سنة 2015 إلى حوالي 5 في المائة.

  اماسعر الفائدة ما بين البنوك فهبط بما قدره 21 نقطة أساس بين الفصل الرابع والشهرين الأولين من سنة 2015 ليبلغ 2,51 في المائة في المتوسط،
أما أسعار الفائدة على القروض فقد سجلت خلال الفصل الرابع من 2014 استقرارا في نسبة 6,03 في المائة،
ارتفاع اسعار الفائدة  قدره 11 نقطة أساس في تسهيلات الصندوق والقروض العقارية.
  تراجع مؤشر أسعار الأصول العقارية بنسبة 1,4 في المائة خلال الفصل الرابع من 2014