بعد ان وصلت الدراسات الخاصة باحداث مشروع مهم ببلدية تارودانت بالتعاقد مع مؤسسة العمران والذي يهم بناء 400 دار لفائدة برنامج اعادة الايواء والهيكلة  على 10 هكتارات ..وكذا تجزئة للعموم  على 20 هكتار والتي روعي فيها التكامل مع المدينة الجديدة بسطاح المدينة وخلق توازن موضوعي في قطاع التعمير بين مناطق المدينة المفتوحة لتعمير …ظهرت مستجدات  صدرت كتعليمات لتنفذ  على هذا المشروع وكل المشاريع التنموية التي ستنجز بسطاح المدينة ..اخبر بها جميع اعضاء اللحنة المكلفة بمتابعة المشاريع والتي يراسها  السيد عامل الاقليم وبلدية تارودانت والقطاعات ذاث صلة من ماء وكهرباء والحوض المائي و…

وبعد ان عبر كل من عامل الاقليم ورئيس البلدية عن عدم قبولهم بهذا الاجراء الذي سيتسبب في رفع تكلفة التنمية والتاهيل والتجهيز والتي بدورها ستثقل كاهل المواطنين  الذين تهيا  لهم هذه المشاريع في ابعادها الاجتماعية والتنموية وخلق فرص للشغل …

علمنا ان بلدية مدينة تارودانت وجهت رسالة الى السيد رئيس الحكومة هذا هو محتواها …

…في إطار تنفيذ برامج التنمية المحلية وتنزيل المشاريع المهيكلة والرافعة لآليات تطوير المدينة اقتصاديا واجتماعيا وتنظيميا… ببلدية تارودانت بعد إحداث قطب حضري من بين ما يضم مدينة المهن والحرف (600 مستفيد) ومشروع الأطلس 1 و 2 بمنطقة سطاح المدينة… والعديد من المشاريع المهمة، وبعد أن أنهينا كل المراحل بما في ذلك إعداد الدراسات التي قامت بها مؤسسة العمران “صاحبة المشروع بالنيابة”، وقمنا بعمليات التعريف العمومي بطبيعة هذا البرنامج الذي يدخل جزء هام منه (10هكتارات) في إطار برنامج إعادة إيواء المواطنين القاطنين بالدور المهددة بالانهيار وغير الصالحة للسكن، ويهم كذلك تعويض أصحاب المنازل التي تهدمت أو هدمت لخطورتها والتي كانت توجد بمحاذاة الأسوار.. وخصص (20هكتار) للسكن بأثمنة معقولة لفائدة الموازنة…
وبعد أن أنهينا كل المراحل، فوجئنا بإخبارية جديدة (تجدون طيه نسخة من برقية عدد 2/39) من مديرية قطاع الماء بتارودانت تطالب فيها بمساهمة (البلدية/العمران) في مشروع جلب الماء من سد أولوز إلى كل مشروع سيحدث بسطاح المدينة نجمل مضامينها أمام سيادتكم فيما يلي :

[...إن تزويد العمليات المبرمجة بالقطب الحضري سطاح المدينة بالماء الصالح للشرب يمكن تحقيقها في إطار مشروع تقوية تزويد مدينة تارودانت ونواحيها بالماء الصالح للشرب، والمبرمج من طرف المكتب الوطني للكهرباء والماء /قطاع الماء انطلاقا من سد أولوز.
إن الاقتراح التقني المقترح يتطلب إحداث مأخذ في القناة الرئيسية لجلب الماء المعالج نحو تارودانت على مستوى مدينة أيت إيعزة، وسيتم إيصال الماء عبر قناة من نقطة المأخذ إلى الموقع الذي سيتم تحديده لتخزين المياه (خزان، محطة) للاستجابة للحاجيات من الماء على مستوى القطب الحضري بسطاح المدينة.
إن المساهمة المالية المتعلقة بمشروع تجزئة الأطلس في تجهيزات الإنتاج للمكتب الوطني للكهرباء والماء/قطاع الماء انطلاقا من سد أولوز بكلفة تقدر ب 281 مليون درهم وبصبيب 200لتر في الثانية ستتم احتسابها حسب الصبيب المطلوب من طرف الجماعة الحضرية لتارودانت لتزويد المشروع بالماء الصالح للشرب أي 33لتر في الثانية.
وللإشارة فقد تم تكليف مكتب الدراسات (CD) لإعداد دراسة التوزيع بمبلغ 2.5 مليون درهم في أجل 11 شهرا، حيث انطلقت أواخر شهر أبريل 2014 وعلى أساس استنتاجات هذه الدراسة، ستكونون مدعوون للمساهمة في التجهيزات خارج التجزئة.
إن الإجراء المشار إليه آنفا سيتم اعتماده على جميع المشاريع التي سيتم انجازها على مستوى القطب الحضري].

وعليه، نلتمس من سيادتكم السيد رئيس الحكومة المحترم التدخل لدى المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب/قطاع الماء قصد إعفاء الجماعة الحضرية لتارودانت من تكاليف جلب الماء الصالح للشرب من سد أولوز نظرا لطبيعة المشاريع الاجتماعية التي تقوم بها بما فيها مشروع الأطلس ½ ومشروع المهن والحرف لفائدة حرفيي المدينة…إلخ

ملاحظة :
* بين القوسين ترجمة ملخصة للرسالة التي توصلت بعض المصالح  بطرق غير رسمية