…زار عبد الكريم بنعتيق ومحمد العشاري عضوا المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المناضل المقاوم محمد بنحمو كاميلي باحدى المصحات بالدار البيضاء مطمئنين على صحته .
ويعتبر محمد بنحمو من الوجوه البارزة للمقاومة ضد المستعمر وحكم عليه بالاعدام قبل الاستقلال ، وسبق له أن حكم عليه بالإعدام لعده قبل أن يقضي 15 سنة سجنا ثم اطلق بسراح مؤقت وهو إلى حدود الآن مازال في حالة سراح مؤقت ، وهو من رفاق الفقيه البصري وكان قد عينه الملك محمد الخامس سنة 1958 قائدا على مدينة الرباط وأحوازها ومن مؤسسي الجامعة المتحدة والاتحاد الوطني للقوات الشعبية وهو عضو اللجنة الادارية حاليا .
وكان المقاوم والمناضل محمد بنحمو كاميلي قد تعرض أول أيام عيد الفطر لوعكة صحية طارئة، وهو عائد إلى أرض الوطن بعد أدائه رفقة رفيقة دربه عمرة رمضان، حيث نقل فور وصوله مطار محمد الخامس بالدار البيضاء إلى مصحة بالعاصمة الاقتصادية لتلقي العلاج، حيث
مازال يتعافى من الوعكة الصحية المفاجئة التي ألمت به.
متمنياتنا للمناضل الكبير والمقاوم الفذ بالشفاء العاجل وموفور الصحة والعافية، وندعو الله تعالى أن يُعينه على تجاوز وعكته الصحية بصبر المؤمن المصاب، حتى يسترجع عافيته في أقرب وقت ليعود إلى عائلته الصغيرة والكبيرة، ويستعيد نشاطه المعهود…

عن جريدةالاتحاد الاشتراكي

***

تتقدم نشرة المحرر واسرة المجاهد العالم سيدي عمر المتوكل الساحلي  الى المناضل  التقدمي والمقاوم الوطني الكبير سي محمد بنحمو كاميلي باصدق الادعية واخلصها سائلين العلي القدير ان يشفيه شفاء تاما ويمتعه بموفور الصحة … امين