في الوقت الذي أكد فيه حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بإقليم كلميم تشبثه بالقانون ومقارعة منافسيه  بحملة انتخابية نظيفة بعيدة عن المزايدات ، تجلت في تغطية مختلف أحياء المدينة  بمراكز للتواصل مع الساكنة تجند لها شباب طموح يعكس الارادة القوية  للتصميم على اقناعهم بالبرامج الواقعية  والمكاسب المحققة ، انزوت جيوب المقاومة  تبحث وتنقب عن الترهات والأباطيل لإلصاقها بمناضلينا ، ليكون اخرها الاعتداء الشنيع من تابعين لتنظيمات حزبية تدعي مشاركتنا قيمنا وأفكارنا ومبادءنا وحتى الذاكرة الحية لشهدائنا ومناضلينا الشرفاء الذين خاضوا المعارك  من أجل مغرب دستور 2011 مغرب يتبارى بالديمقراطية ضد كل اساليب البلطجة والتسيب.

            إن الكتابة الاقليمية لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بكلميم وهي تسجل الخرق الفادح الذي أقدم عليه من يدعيه أنه ينتمي  الى صفوف اليسار تسجل بكل أسف مايلي :

  • 1- إدانة البيان  الذي اصدرته فدرالية اليسار بكلميم بتاريخ 24/08/2015 والمجانب للصواب .
  • 2- إدانة الهجوم الذي لحق بمقرنا المركزي بكلميم من طرف عناصرمحسوبة على اليسار والتي استعانت بخارجين عن القانون لضرب كل القيم التي يدافع عنها الاتحاد الاشتراكي .
  • 3- تؤكد للرأي العام الوطني والمحلي دفاعها عن الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بالقوانين والمساطر المعمول بها كما تدعو المؤسسات المعنية إلى مواصلة الاعمال بالقانون ومتابعة المعتدين على مقر حزبنا المركزي بكلميم والمتسببين لعاهات لمناضلينا .
  • 4- تسجل الحياد الايجابي للسلطة، والتي عاينت عن قرب خروقات عزيز طومزين ومن معه أمام مقر حزبنا المركزي، وهو المرشح الذي اعطى لنفسه الحق أن يهجم على المقر بأسلوب  البلطجة والتسيب، علما أن هذا الشخص معروف بعدائه لحزبنا ولرموزنا النضالية في أكثر من موقف.
  • 5-تستنكر أساليب ” البلطجة ” التي يمتهنها المحسوبين على اليسار والمتحالفين في هذا السلوك مع تجار ” الوجيبة ” في صفوف أحزاب اليمين والذين تمادت افعالهم ليستهدفوا مقراتنا الانتخابية  بأساليب خفافيش الظلام ضد كل الشعارات التي يرفعها اليسار في قيادته المركزية .
  • 6- نؤكد أننا لن نتنازل عن حقنا في محاسبة كل الخارجين عن القانون الذين انتحل فيهم ” طومزين عزيز ” صفة صحفي التي   لايتوفر على بطاقة مهنية بشأنها.
  • 7- نشيد بالتلاحم القوي للساكنة مع مرشحينا في حملتنا الانتخابية النظيفة ونشكر كل الضمائر الحية التي تعاطفت معنا إزاء هذا الحدث المفتعل الهادف للتشويش علينا ، ونؤكد أننا على الدرب سائرون مع ساكنة كلميم واد نون  أوفياء لالتزاماتنا ولقيمنا في الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية   .

       عاشت الجماهير الشعبية

عاش الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية

                                            كلميم في 27 غشت 2015