أعلنت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية قرار موسكو بوقف جميع اتصالاتها العسكرية مع أنقرة على خلفية إسقاط طائرة “سو- 24” الروسية في سوريا من قبل سلاح الجو التركي…

 وجاء في بيان صحفي نشرته هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، مساء اليوم الثلاثاء، أنه من الآن فصاعدا ستقوم الطائرات القاذفة بجميع طلعاتها فقط تحت حماية المقاتلات….

كما جاء في البيان أن إجراءات ستتخذ لتعزيز الدفاع الجوي، ومنها تموضع الطراد “موسكو” المزود بمنظومة صواريخ “فورت” المضادة للطائرات (المماثلة لمنظومة “إس-300” الشهيرة) مقابل ساحل اللاذقية. وحذرت هيئة الأركان العامة من أن “جميع الأهداف التي ستمثل خطرا محتملا علينا سيتم تدميرها”…

…وأوضحت الوزارة في بيان أن إسقاط الطائرة من قبل المقاتلة التركية من طراز “إف-16” تم صباح الثلاثاء عندما كانت “س — 24” تعود إلى قاعدة “حميميم” الجوية قرب اللاذقية…
*عن سبوتنيك عربي

..وفقا لكلام الرئيس بوتين، فإن إسقاط القاذفة “سو-24″ يخرج عن إطار مهمة مكافحة الإرهاب، مؤكدا أن إسقاطها يشكل طعنة في الظهر وجهها إلى روسيا داعمو الإرهابيين، فقد قال الرئيس:” خسارة اليوم، ناتجة عن طعنة وجهها إلى ظهرنا داعمو الإرهاب. ولا أستطيع فهم ما جرى اليوم بصورة أخرى”.

 واكد بوتن على أن روسيا الإتحادية سجلت منذ فترة طويلة نقل النفط من الأراضي السورية التي يسيطر عليها الإرهابيون إلى تركيا. .. واعتبر  أن توجه تركيا إلى حلف شمال الأطلسي بعد إسقاطها القاذفة الروسية يوحي بمحاولة تركية لتجنيد الحلف للدفاع عن تنظيم الدولة الإسلامية،

..وأضاف بوتين، معبّرا عن أمله في أن:” يجد المجتمع الدولي، في نهاية الطاف، في نفسه العزيمة للتوحد ضد الشر المشترك (الإرهاب)”.

عن: وكالة “تاس” بتصرف