بن كيران و وزيره في النقل يقفلان شباك الادارة العمومية الخاص باستخلاص الضريبة على السيارات و يضعوننا نحن المغاربة امام امرين احلاهما علقم :

توجهت الى مصلحة تحصيل الضرائب بنية اداء الضريبة السنوية لسيارتي la vignette… و لكي اتفادى كل ما من شانه ان يضعني موضع احراج امام شرطي او دركي ..وجدت طابورا طويلا لنساء و رجال من اعمار مختلفة جاؤوا بنفس النية , الا انه كلما تقدم احدهم كان الجواب ” سير للبنك ” ..!! توجهت بعد ذلك للبنك فكان الجواب “لا زلنا لم نتوصل بتطبيق يفصل عملية التحصيل “..

الوضعية الان : لا نحن رافضون للاداء و لا وثيقة تثبت سلامة وضعية سياراتنا و الوقت يداهم !!!

هدا المنطق االدي يريد بن كيران و قبيله فرضه علينا هو الابتزاز بعينه ..اما ان نكون في اعين سلطة مراقبة السير و الجولان شعبا مخالفا للقوانين مع سبق الاصرار و بالتالي فهو لا ياتي الا بيد من حديد ؟؟ او ان نكون اكباش فداء للابناك و الوكالات ذات الدفع المسبق ؟… لا خيار لنا الا الالتزام بتحمل السياسة المالية الفاشلة لرئيس الحكومة …

متى استعبدتم الناس و قد ولدتهم امهاتهم احرارا…؟

*عن الفيس بوك

صفحة ذة. سعاد اريب

  • ملاحظة ..مادونته الاستاذة يقوله ويسجله الجميع على الحكومة المغربية …