كنّا نأمل أن تساهموا كأمين عام للمنتظم الأممي في دفع الحوار الجامد بين أطراف عدة لها علاقة بالصراع المتعلق بالصحراء المغربية لكننا أصبنا بخيبة أمل وصدمة كبيرة للتصريحات المستفزة التي أدليتم بها في الزيارة التي قمتم بها لمنطقة المغرب العربي ، لوسائل الإعلام الدولية ، كنّا خلال مدة طويلة حريصون على أمن واستقرار المنطقة لكننا أصبحنا جد قلقون على مستقبلها وعلى مستقبل السلام تصريحاتكم نعتبرها غير مسبوقة في تاريخ المنتظم الدولي ومخالفة لقرارات مجلس الأمن بل ومسيئة وتمس مشاعر الشعب المغربي قاطبة .

لقد تخليتم عن حيادكم وانحزتم مع كامل الأسف لطرف يفتقد لكل مقومات الدولة لقد استعملتم في تصريحاتكم عبارة احتلال في الوقت الذي استرجع فيه المغرب الصحراء بناء اعلى قرار صدر من محكمة لاهاي الدولية والتي أكدت فيه الروابط التاريخية للأقاليم المغربية بالملوك والسلاطين الذين حكموا المغرب عبر التاريخ إن تصريحاتكم تتناقض مع مع كل القرارات التي اتخذها مجلس الأمن سابقا إننا نعتبرها تجاوزات خطيرة لا تخدم مسلسل الحوار بل تضر بالإستقرار والأمن ، و لن تشجع على الإستمرارفي مسلسل المفاوضات وإنما ستقوضها إن عبارة تقرير المصير عبارة لم يستعملها أسلافكم الذين تحملوا المسؤولية على رأس المنتظم الأممي ، ولن تخدم الوساطة التي تقوم بها الأمم المتحدة لإيجاد حل لهذا النزاع بل هي عبارة تعني الإستقلال وهو أمر غير متداول في منطق مجلس الأمن والذي هو الجهاز التقريري في مثل هذه القضايا المتعلقة بالنزاعات الدولية إننا نسجل بكثير من القلق الإنحراف الخطير الذي وقعتم فيه من خلال تصريحاتكم اللفظية المتحيزة ونعتبر ذلك استفزازا صارخا لكل مكونات الشعب المغربي ،بل طعنة غادرة في حق الدولة المغربية التي مافتئت تتعاون بحسن نية في هذا النزاع المفتعل من خلال تقديمها لمقترح الحكم الذاتي والذي أصبح مدعما من طرف العديد من الدول الكبرى إننا كفعاليات سياسية وجمعوية نعتبر تصريحاتكم خرقا سافرا لميثاق الأمم المتحدة قد تشعل فتيل الحرب وتزعزع استقرارالمنطقة ولن تساعد على استمرار المفاوضات ونؤكد لكم أننا مجندون لدعم كل القرارات التي سوف يتخذها المغرب ملكا وحكومة .

*الإمضاء :حيمري البشير رئيس جمعية الدفاع عن حقوق مغاربة الدنمارك ورئيس تحرير إذاعة السلام بكوبنهاكن.