نظمت جمعية جوهرة الفنون الثقافية على مدى ثلاثة أيام 8 / 9 / 10 أبريل 2016، النسخة الرابعة للأيام الثقافية تحث شعار : ” الثقافة و آفاق المستقبل ” ، بحضور مجموعة من الوجوه المسرحية و السينمائية (المخرج  عبد القادر عبابو -الممثل حسن عليوى – الممثل عبد الاله خنيبة – الممثل رشيد الماسي خوفاني – الكوميدي محمد المزوهر – المخرج الأمازيغي أحمد بادوج – الكاتب محمد أمزيل-.معد و مقدم برامج القناة الثامنة يوسف شيري – مدير القناة الثانية ابن الطالب ..) .و بالمناسبة أعد المنظمون برنامجا حافلا ، تنوعت فقراته بين ما هو عرض كوميدي ، ندوات ، ورشات ، قراءات شعرية ، وصلات موسيقية وتكريمات …و في السياق ذاته احتضن المركب الاجتماعي و التربوي بالمحايطة بالمدينة صبيحة يوم السبت 09 أبريل 2016 ، أشغال الورشات التكوينية التي أطرها كل من : الممثل عبد الاله خنيبة حول  السينما / كتابة سيناريو .. و المخرج عبد القار عبابو حول المسرح : الاخراج – حامل المشروع – الممثل – الذوق في اللباس …

و ارتباطا بالموضوع نظمت الجمعية  بقاعة الاجتماعات بالثانوية التأهيلية محمد الخامس بتارودانت مساء يوم السبت  حفلا فنيا ثقافيا تكوينيا ، ألقيت فيه كلمات بالمناسبة و تكريم الوجوه المسرحية والفنية اعترافا بمساهماتهم الجادة والفاعلة في انجاح هذه التظاهرة الثقافية ، كما وزعت أيضا للمشاركين شواهد تقديرية و تذكار جوهرة – من طرف المبدع في فن الحدادة مصطفى الكتاب-  ولوحات تشكيلية من إبداع مجموعة كرنفتكرر .

و على هامش هذا الملتقى أدلى لنا رئيس جمعية جوهرة الفنون الثقافية الأستاذ الفاضل محمد بوشوفى بالتصريح التالي : ” ..هذه النسخة جاءت بعد نجاح ثلاث دورات  سابقة نظمتها الجمعية و كفاءات و تجربة إدارة التظاهرة داخل الجمعية .و هدفنا من هذا الملتقى ، النهوض بالمجال الثقافي و الفني في المدينة و تشجيع الشباب للانخراط في المجال الثقافي و الفني، إضافة الى الانفتاح والتواصل مع الفنانين محليا ووطنيا ، و خلق مجال الانفتاح على القيم الحضارية الأخرى و تبادل التجارب و الأفكار ،من خلال مشاركة مجموعة من الفنانين المرموقين ، مساهمة في التعريف بالمسرح و السينما كثقافة بديلة والتحسيس بأدوارهم في تنمية الذات و اكتشاف المواهب ..إن النشاط كان ناجحا بكل المقاييس و شكر خاص الى كل الجهات الداعمة ..”.

*12966017_529338723917012_1528596293_n