الخطوط الملكية المغربية تستجيب لزبنائها في الدول الإسكندنافية بعد الرسائل التي وجهتها منظمة المجتمع المدني إلى المسؤولين على مستوى الجهة والسيد المدير العام للخطوط الملكية المغربية ،إدارة الشركة قررت الإستجابةلزبنائها في الدول الإسكندنافية لمواصلة رحلتهم في نفس اليوم ابتداءا من فاتح يوليوز المقبل وإلى غاية شهر شتنبر القرار في حد ذاته يحل المشاكل التي تخبط فيها المسافرون خلال هذه السنة

كما أن الذين يتعذر عليهم الوصول في الوقت المناسب للرحلة فقد قررت الشركة استفادتهم من المبيت على حسابها .

لكن يبقى ضروري مراجعة استراتيجية الشركة للحفاظ على زبنائها من خلال الحضور المكثف على مستوى الإشهار والتعريف وبشراكة مع المكتب الوطني للسياحة من أجل التعريف بالمغرب كوجهة سياحية خاصة وجهة السعيدية ومارتشيكا .

ارتياح كبير لدى الجالية المغربية في الدول الإسكندنافية بعد الإستجابة لرغباتهم ،حتى يتمكنوا من زيارة المغرب في ظروف مناسبة ،القرار سيكون مشجع لأكبر عدد من المغاربة لاقتناء تذاكرها في ظروف مناسبة وتستغلالجالية المغربية في الدول الإسكندنافية ، هذه المناسبة لتوجيه تشكراتها لكل الجهات التي سارعت لتلبية مطالبها والتخفيف من معاناتها ،وفي نفس تتمنى تفعيل الشراكة التي أبرمتها الشركة مع شركائها البنك الشعبي المغربي ووزارة الجالية من أجل الإستفاذة من التخفيضات التي تنص عليها .

*حيمري البشير /كوبنهاغن
 في الاربعاء 4 ماي 2016