الخبر ماخوذ عن موقع  (إيـنا)  بتصرف 


 تلقى الإمام الفرنسي  من اصول مغربية  طارق أوبرو،تهديدات بالقتل من تنظيم داعش، إذ ورد اسمه وصورته هذه المرة في المجلة الرسمية للتنظيم “كهدف للقضاء عليه” وفق ما أورد موقع مجلة “لوبسرفاتور” الفرنسية.حيث وصف بانه الرأس المدبر للكفر في فرنسا والذي يدعو إلى الابتعاد عن الطريق الصحيح”. ودعا إلى “قتله بدون تردد والإتيان به ولو كان مقتولا”.
وعلق  الإمام أوبرو على التهديد  “لقد وصفت بالإمام الخائن، وهذا الوصف يتضمن دعوة غير مباشرة إلى قتلي” مضيفا “كلما كان خطابنا لا تتماشى كلماته وتعاليمه مع خطاب التنظيم، فنحن مهددون، لا أشعر بالخوف مطلقا”.. وعرضت السلطة الفرنسية  التي تاخد الموضوع بشكل جدي  على الإمام حماية أمنية دائمة إلا أنه رفض ذلك…

 *الاربعاء 11ماي 2016