*احمد بومعيز الصويرة1

 

  في إطار دورتها التنظيمية ، و تحضيرا للاستحقاقات التشريعية المقبلة ، تعقد الكتابة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بالصويرة مجموعة من الاجتماعات مع فروع الحزب بالإقليم.

وقد كان الموعد بعد زوال يوم الأربعاء 29 يونيوه 2016 مع فرع الحنشان ،والذي أطر اجتماعه الكاتب الإقليمي للحزب و النائب البرلماني محمد ملال  ، بحضور كاتب الفرع مجيد الموطيع ، و عضو الكتابة الإقليمية حسن زعبول ، و باقي أعضاء الفرع بالحنشان ، لتدارس مجموعة من النقط المدرجة في جدول الأعمال ، و التي تمحورت حول الوضعية التنظيمية للفرع ، ومستجدات الوضع السياسي على الصعيد المحلي و الإقليمي و الوطني ، وآفاق العمل في ظل الاستعداد للاستحقاقات التشريعية .

و للإشارة ، فالرهان كبير على أداء حزب الاتحاد الاشتراكي محليا ، إذ يعتبر القوة الصاعدة وطنيا بالنسبة للحزب ، بحكم النتائج و المسؤولية التي يتحملها في المجالس المنتخبة الأخيرة ، إذ يسير بلديتين بالإقليم  – تمنار و آيت داود – و أزيد من 13 جماعة ، وممثل في المجلس الجماعي للصويرة ، و النيابة الأولى في المجلس الأقليمي ، و النيابة الرابعة بمجلس الجهة . بالإضافة إلى  مقعد نائب برلماني عن الصويرة – محمد ملال – . مما يجعل الرهان كبيرا على الحزب محليا ووطنيا من أجل تحقيق نفس المكاسب خلال الانتخابات البرلمانية المقبلة .

هذا وقد صرح محمد ملال الكاتب الإقليمي لموقع الجريدة  أن اللقاءات ستستمر مع باقي الفروع ، و مع كل الفعاليات الحزبية من أجل بلورة خطة عمل  تشاركية كفيلة بتأهيل أداء الحزب ، ودخول الاستحقاقات المقبلة في جو من الانسجام و المسؤولية ، خدمة للإقليم وتنميته المستدامة ، و تجسيدا  و تفعيلا للتعاقد الذي يلزمه مع الناخبين و المواطنين ككل .

الخميس 30 يونيو 2016.