توفى منذ قليل ، العالم المصرى الكبير ، الدكتور أحمد زويل ، عمر يناهز 70 عاماً ،  وحاز العالم المصرى الكبير على جائزة نوبل فى الكيمياء عام 1999، بعد ابتكاره قياس ” الفيمتو ثانية ” وهونظام تصوير سريع للغاية يعمل باستخدام الليزر له القدرة على رصد حركة الجزيئات عند نشوئها وعند التحام بعضها ببعض ،والوحدة الزمنية التي تلتقط فيها الصورة هي فيمتو ثانية، وهو جزء من مليون مليار جزء من الثانية.

…وأكد شريف فؤاد، فى تصريحات للتلفزيون المصرى، أن العالم الراحل أوصى بدفنه فى مصر خلال وصيته، مؤكداً أنه تم البدء فى إجراءات نقله من الولايات المتحدة،منذ قليل، مضيفا خلال مكالمة هاتفية أن العالم الجليل شدد على ضرورة الاهتمام بمشروعه”مدينة زويل”، مطالبا الشعب المصرى بالدعاء له بالرحمة.

 * عن اليوم السابع
الثلاثاء 2 غشت 2016.