بنعبد القادر محمد
في اطار جهود اليونسكو الرامية الى ادماج رؤية أخلاقية في مكافحة التغيرات المناخية، أطلقت المنظمة مسارا للتفكير والحوار من أجل التوافق حول نص اعلان عالمي للمبادئ الأخلاقية بخصوص التغيرات المناخية من شأنه تشجيع الحكومات والمقاولات والخواص على التقليص من انبعاثات غاز الكربون. في هذا الاطارتستضيف اللجنة الوطنية المغربية للتربية والعلوم والثقافة فريقا للخبراء الدوليين يجتمعون لأول مرة بأكاديمية المملكة بالرباط من 20 الى 24 سبتمبر الجاري، من أجل اعداد مشروع اعلان عالمي لأخلاقيات التغير المناخي ، ستعمل منظمة اليونسكو على مناقشته والمصادقة عليه في مؤتمرها العام خلال سنة 2017.
وتطمح منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة على أن يساهم هذا الاعلان في تدعيم التزامات حوالي 195 دولة شاركت في اتفاق باريس حول المناخ لسنة 2015، والرامي الى مواجهة التحديات المتمثلة في ظاهرة الاحتباس الحراري.
وكانت السيدة ايرينا بوكوفا المديرة العامة لليونسكو قد شكلت فريقا من 24 خبيرا دوليا من بينهم خبير مغربي، مختصين في علوم المناخ والبيئة والمحيطات والتنمية المستدامة والقانون الدولي والفلسفة والاقتصاد ، وطلبت منهم الشروع في اعداد مسودة أولية لإعلان عالمي للمبادئ الأخلاقية بشأن تغير المناخ ، تكون بمثابة أرضية لبدء المشاورات مع الدول الأعضاء قبل عرض الوثيقة على المؤتمر العام للمصادقة عليها في غضون السنة المقبلة ، وسوف تشكل هذه الوثيقة أول اعلان ذي صبغة ايتيقية تصدره الامم المتحدة في هذا المجال.
ومن المتوقع أن ينكب الخبراء في اجتماعهم المغلق بالرباط على استحضار عدد من المبادئ الاخلاقية في مناقشاتهم مثل مبدا ضرورة الحفاظ على مصالح الأجيال الحاضرة والناشئة، ومبدا الزامية أداء الملوثين لكلفة الأضرار التي يتسببون فيها، ومبدأ التلازم بين الحياة على الأرض وواجب تقاسم المعارف العلمية .
هذا الاجتماع رفيع المستوى الذي تحتضنه وتساهم في تنظيمه اللجنة الوطنية المغربية للتربية والعلوم والثقافة، يشارك في أشغاله على امتداد خمسة أيام خبراء من افريقيا والعالم العربي وآسيا وأمريكا اللاتينية والكرايب وامريكا الشمالية، من بينهم أعضاء في فريق الخبراء الحكومي المشترك حول تطور المناخ (GIEC ) الحاصل على جائزة نوبل للسلام لعام 2007.
الجلسة الافتتاحية لهذا الاجتماع سيترأسها البروفسور عبدالجليل الحجمري الأمين العام للجنة الوطنية للمغربية للتربية والعلوم والثقافة والسيدة ندى الناشف نائبة المديرة العامة لليونسكو في قطاع العلوم الاجتماعية والانسانية ، وتنطلق على الساعة العاشرة صباحا بأكاديمية المملكة يوم الثلاثاء 20سيتمير بحضور شخصيات وازنة من عالم الفكر والثقافة ووسائل اعلام وطنية ودولية .
*الاحد 18 شتنبر 2016.