عن%d8%b9%d9%86%d9%88%d8%a7%d9%86-%d8%a7%d8%b3%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%ad%d8%b2%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%aa%d8%ad%d8%a7%d8%af-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%b4%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d9%83%d9%8a

أقدم وكلاء لوائح الإتحاد الاشتراكي بالدارالبيضاء اليوم الخميس، على القيام بزيارة مجاملة للمجاهد والمناضل الأستاذ عبدالرحمان اليوسفي بمنزله، حيث شكل هذا اللقاء مناسبة للحوار والإنصات لشخصية وطنية كبيرة من تاريخ الإتحاد والمغرب ، وكذلك فرصة لاستحضار فترات من تاريخ الحركة الوطنية ، وما كانت تقدم عليه من مجهودات في المشاركة وإنجاح مثل هذه المحطات السياسية من تاريخ المغرب السياسي.

هذا اللقاء ، كان فرصة ومناسبة ، استمع فيها وكلاء الإتحاد الاشتراكي لمجموعة من الأفكار و التوجهات التي تقدم بها الأستاذ اليوسفي ،وما بإمكانهم أن يقوموا به خلال فترة استحقاقات 7 أكتوبر المقبل ، حيث تمحور الحديث حول ضرورة حث شبيبة المغرب على المشاركة في هذه المحطة التاريخية ، ومن خلالهم إقناع مكونات المجتمع بالانخراط في هذه الاستحقاقات ، وتذكيرهم بضرورة العمل على التصدي ومحاربة كل أشكال الفساد الانتخابي ، مؤكدا على أن المغاربة أمام محطة أساسية ستحكم المغرب الخمس سنوات المقبلة، لهذا لا بد من تحكيم الاختيار حماية لمصير مستقبل البلاد.

وللإشارة، فقد سبق هذا اللقاء الذي جمع وكلاء لوائح الإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بالدار البيضاء، بالأستاذ عبدالرحمان اليوسفي ، زيارة مجاملة للأستاذ محمد الحلوي.