مغاربة العالم يجهلون أن أعضاء مجلس الجالية يتقاضوا رواتب وتعويضات بالإضافة إلى تذاكر السفر وإقامات في فنادق مصنفة ،كنّا نعتقد أن من تم اختيارهم ومنهم من لإمكان له في التشكلة التي لم تكتمل لحد الساعة .هناك من كان يأكل النعمة ويسب الملة كما يقول المثل المغربي ،باستمرار كنّا نتساءل ويقال لنا أن المجلس يتكفل فقط بتذاكر السفر والإقامة ،عند انعقاد دورات أو ندوات ،وكنا دائما ننوه بالتضحيات التي يقدمها هؤلاء ،لكن الرسالة التي وجها نجيب بن شريف فضحت المستور ،شكرًا للأستاذ بوصوف الذي كانت له الشجاعة والجرأة ليقطع البزولة لهؤلاء الذين لم تحركهم المظاهرات التي خرجت مطالبة بالشغل والعيش بكرامة فطالبوا بصرف مؤخرات التعويضات ،لا علم لهؤلاء لمطالب الشعب المغربي بوقف تقاعد الوزراء والبرلمانيين في الغرفتين ،والقطع كليا مع اقتصاد الريع ، أيها الشريف أنسيت أن مجلس الجالية انتهت صلاحيته وبات من الماضي ، ماهي المنجزات التي قدمتموها وما العمل الكبير الذي قمتم به حتى تطالبوا بمنح وتعويضات والمجلس معطل من زمان ،هل تخططون حتى أنتم للمطالبة بالتقاعد مثلكم مثل النواب والوزراء . بصدق مغاربة العالم محبطون منكم لأنكم لم تكونوا في مستوى تطلعاتهم وانتظاراتهم ولم تدافعوا على مبدأالمشاركة السياسية لمغاربة العالم .كنا نعتقد أنكم تضحون وتقومون بعمل تطوعي ،انطلاقا من حس وطني غريب أمرك أيها الشريف وبدون حياء تطالب بتذاكر السفر في الدرجة الأولى ،كنّا ننتظر أن ترفع قلمك وتفاجأنا بجرد من إنجازاتكم التي خرجتم بها في لجانكم ،أتحداك وفي إطار النقاش الديمقراطي أن تكشف لمغاربة العالم كل شادة وفادة مادمت قد أطلعتنا عن تعويضات تتلقونها لا نعلمها أيها الشريف صاحب التجربة الصحفية لماذا لم تطالبوا بالمشاركة السياسية لمغاربة العالم ،أوتنسحبوا كما انسحب الشرفاء وأبرؤا ذمتهم ،من كلام الناس ،رسالتك فتحت باب جهنم ،وكشفت المستور ،كان عليكم أن تتنازلوا عن هذه التعويضات للعاطلين الذين يخرجون للتظاهر مطالبين بفرصة عمل ،سبحان الله كما يقال في المثل المغربي الكرش الشبعانة ما تحس بالكرش الجيعانة على مغاربة العالم أن ينتفضوا ضد هؤلاء ويطالبوا بإنهاء مهامهم لأنهم لا يستحقون أن يتوبوا عنا في طرح الرأي الإستشاري للحكومة والملك في تدبير ملف الهجرة ،عليهم أن يرحلوا لأنهم يفتقدون للحس الوطني.

حيمري البشير كوبنهاكن في 12/نونبر /2016