عقد المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) اجتماعا طارئا يوم الأحد 4 دجنبر 2016 تدارس خلاله رأي المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي حول القانون الإطار لإصلاح المنظومة التربوية الذي أحاله رئيس الحكومة على المجلس، كما تدارس البلاغ التوضيحي الصادر عن هذا المجلس وبعد نقاش مستفيض فإن المكتب الوطني:

  • يؤكد أن مبدأ مجانية التعليم وإلزاميته مكسب تاريخي ناضلت من أجله القوى الوطنية والديمقراطية منذ الاستقلال وأثناء سنوات الجمر وشكل أولوية نضالية للنقابة الوطنية للتعليم منذ تأسيسها.
  • يجدد إدانته للقرار التحكمي لرئيس الحكومة السابق / الحالي بإقصاء النقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل من التمثيلية في المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي خارج القوانين والمقتضيات الدستورية.
  • يعتبر أن إصدار المجلس لرأيه حول القانون الإطار في شقه المتعلق بإلغاء المجانية في ظرف سياسي ملتبس يتسم بغياب حكومة مسؤولة تم خلاله أيضا فرض التوظيف بالتعاقد بعد تمرير ما سمي إصلاح نظام التقاعد يندرج في إطار سلسلة من القرارت الخطيرة التي تستهدف المدرسة العمومية ويدخل في إطار الانصياع للمؤسسات المالية الدولية.
  • يعتبر أن المجلس من خلال هذا الموضوع يضع نفسه في خدمة التصور الحكومي بتبريره لقراراته والتخلي عن صلاحياته الدستورية كهيأة استشارية مطلوب منها تقديم اقتراحات موضوعية لإصلاح المدرسة العمومية التي تتعرض لتخريب ممنهج.
  • يعبر عن رفضه لهذا الموقف الذي يجسد خلفيات ليبرالية متوحشة تهدف إلى حرمان أبناء الفئات الشعبية الصغيرة والمتوسطة من حقها من الترقي الاجتماعي عبر المنظومة التربوية ويكرس إعادة إنتاج وتعميق الفوارق الطبقية والاجتماعية ويضرب في العمق الحق الدستوري في التعليم كما يهدد استقرار وتماسك المجتمع المغربي.
  • يؤكد أن مجانية التعليم قضية مصيرية لا يمكن تهريبها باعتبارها شأنا سياسيا ومجتمعيا، وقضية عمومية تهم المجتمع المغربي بكل قواه السياسية الوطنية والديمقراطية وهيئاته النقابية وتتطلب فتح حوار حقيقي بغية الوصول إلى توافق حولها.
  • يطالب المجلس بسحب موافقته على إلغاء مجانية التعليم.
  • يدعو إلى تشكيل جبهة اجتماعية لمواجهة المخطط التصفوي للمدرسة العمومية ورفع وثيرة التعبئة لدى كافة مناضلات ومناضلي النقابة الوطنية للتعليم من أجل إيقاف مسلسل النزيف التي تتعرض له المدرسة العمومية، والدفاع عن حق كل أبناء الشعب في تعليم مجاني وجيد وحداثي في مستوى طموحات وانتظارات الشعب المغربي.

بيان المكتب الوطني  دجنبر 2016