ندد المجلس الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم – فدش- بتدهور الأوضاع التعليمية بجهة سوس ماسة المنعقد يوم 08 يناير2017 بأكادير،وبالقرارات الحكومية اللاشعبية التي تستهدف ضرب مجانية التعليم ودعوته إلى توحيد جهود القوى الحية بالبلاد لخلق جبهة موحدة للدفاع عن المدرسة العمومية،ورفضه المطلق لنظام التعاقد الذي لا يخدم لا مصلحة المدرسة العمومية ولا مصلحة المتعاقدين،كما استنكر استهداف الحريات النقابية،واستباحة أجور المضربين وسن قوانين لتجريم الإضراب.

كما أعلن تضامنه المطلق مع مطالب مختلف الفئات ومساندته لنضالاتها حتى تحقيق جميع مطالبها: الأساتذة المتدربون،10 آلاف إطار تربوي ،ضحايا النظامين الأساسيين،حملة الشواهد المطالبين بالترقية وتغيير الإطار،أساتذة العالم القروي،المتضررون والمتضررات من معايير الحركات الانتقالية….
مطالبا الوزارة بإصدار مرسوم منصف لتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية،وإدراجها ضمن الزمن المدرسي الأساسي.

وعلى المستوى الجهوي استغرب المجلس الجهوي في بيان له ما يلي :
استهتار المسؤولين بالوضع التنظيمي لأكاديمية جهة سوس ماسة وعدم تعيين مدير لها ،والاكتفاء بمكلف لتصريف الأعمال.
شجبه للتصرفات اللامسؤولة للمكلف بتصريف الأعمال بالأكاديمية وإصراره على الإجهاز على الحريات النقابية والتعامل بعقلية متجاوزة.

تنديده بالإعفاء المتسرع وغير المبني على أية أسس لمدير ثانوية محمد السادس بطاطا الأخ محمد جاجا ،إلا لتصفية حسابات سياسوية ضيقة.

استنكاره تعليق قضايا وملفات الشغيلة التعليمية بالجهة في ظل غياب مخاطب مسؤول قادر على التحاور والإشراك.
تنديده بالزبونية والمحسوبية وتوزيع المناصب خفية على المقربات والمقربين عوض فتحها للتباري : مدرسة كوم بتدارت، وأقسام التقني العالي والثانوية الإعدادية أحمد شوقي بأكادير.

شجبه لعدم إعلان وإشهار نتائج الحركات الخاصة بالملحقين والمساعدين التقنيين ليطلع عليها الجميع، في سابقة من نوعها.
مطالبته بتفعيل المساطر القانونية بخصوص السكنيات المحتلة.
تحذيره المساس بتدريس مادة الأمازيغية ،كمكون وكهوية بجهة سوس ماسة من خلال التراجع عن تدريسها بمجموعة من المديريات.
مطالبته بفتح تحقيق في الاختلالات المالية بالأكاديمية والإعلان عن نتائج افتحاصات البرنامج الاستعجالي: الهاتف النقال، حظيرة السيارات، تجهيزات الأقسام المدمجة (57 قسما)،العتاد..
مطالبته بفتح تحقيق في ملف المؤسسات المتوقفة البناء بمديرية انزكان ايت ملول.
مطالبته بفتح تحقيق في التجاوزات التي وقعت بمكتب المنح والإعلام والتوجيه بالمديرية الإقليمية لأكادير اداوتنان.
استغرابه الإصرار على التستر على بعض الأشباح بمقر المديرية الإقليمية لأكاديراداوتنان ،والتي تستفيد من الغيابات اليومية غير المشروعة .

ودعا المجلس الجهوي عموم نساء ورجال التعليم،وجميع الفعاليات والقوى الحية،إلى التصدي لهذه المؤامرات التي تحاك ضد المدرسة العمومية،ودعا إلى التعبئة والانخراط المكثف في الوقفة الاحتجاجية التي ستنظم يوم الأربعاء 18 يناير2017،أمام مقر أكاديمية جهة سوس ماسة ابتداء من الساعة 11 صباحا.