نظم ضحايا مافيا العقار بجهة سوس ماسة وقفة احتجاجية واعتصام، صباح يوم الإثنين 22 ماي 2017، أمام مقر محكمة الاستئناف بأكادير، تنديدا بما تعرضت له أراضيهم من نهب وسلب بواسطة عقود مزورة وشهود زور.

وقد بات المحتجون ليلتهم في العراء رافعين شعارات ولافتات ضد تواطؤ “مافيا العقار”مع عدة جهات تشتغل لصالحهم من خلال إعداد شهود الزور واستصداروثائق تم تزويرها بعناية فائقة من أجل التأثير على الأحكام القضائية .

وقد استغل المحتجون الفرصة لعقد جمع عام للضحايا بمكان الاعتصام  من أجل تأسيس تنسيقية جهوية تحمل اسم”ضحايا مافيا العقار بجهة سوس ماس”وخاصة بكل من تيزنيت ومنطقة تماعايت بجماعة الدراركة بأكَاديرإداوتنان ومنطقة تراست بعمالة إنزكَان أيت ملول

هذا وكانت تنسيقية ضحايا مافيا العقار بكل من تيزنيت وسيدي إفني وكَلميم قد شجبت في بياناتها أحكاما قضائية اعتبرتها جائرة في حق المتضررين خاصة عناصرمافيا العقارنهجت أساليب معروفة في إعداد شهود الزور ووثائق مزورة حسب ما جاء في بيان التنسيقية.

 

الثلاثاء 23 ماي 2017.

.