استنكرت جمعية “إماريرن ن إداوتنان”بأكَادير،في بيان لها حصلنا على نسخة منه، إقصاء فنانين ومغنيين ينحدرون من منطقة إداوتنان من المشاركة في مهرجان العسل في دورته الحالية لسنة 2017،من قبل الجهة المنظمة لهذا المهرجان المنظم كل سنة بجماعة إيموزار.

وذكرت الجمعية المذكورة أن من بين 12 فرقة مشاركة في إحياء فعاليات هذا المهرجان توجد فقط فرقة وحيدة تنحدر من المنطقة التي تضم أزيد من عشر جماعات قروية توجد فيها حوالي 30 فرقة موسيقية محترفة وهاوية  بمنطقة إداوتنان كلها.

ولذلك نددت بهذا السلوك الإقصائي وطالبت من والي جهة سوس ماسة وعامل عمالة أكادير إداوتنان”أحمد حجي”بتدارك هذا الخطإ الجسيم الذي ارتكبته الجهة المنظمة لأسباب مجهولة،وإعطاء تعليماته لإتاحة الفرصة للفرق المحلية لتقديم فنها لجمهورها بأحواز إداوتنان.

وجاء في البيان ذاته أن مجموعة من فناني المنطقة مستعدة،إذا لم يتدارك الموقف،لخوض أشكال احتجاجية لانتزاع حق منخرطيها،من خلال المشاركة في المهرجانات المحلية لتسويق إبداعات الفنانين الموسيقية والكوميدية  أمام أهالي منطقتهم وعائلاتهم  المتعطشة للفن المحلي.

علما أن تلك المهرجانات المحلية تعتبرلدى هؤلاء الفنانين والموسيقيين المحليين المتنفس الوحيد لإبراز إبداعاتهم الفنية للجمهور،ومناسبة لتحسين وضعهم المادي في ظل المنافسة الشرسة التي تعرفها المهرجانات المنظمة بالجهة في هذا المجال.

اكادير . الاثنين 07 غشت 2017.