التقرير الصحفي الذي بثته من عين المكان صحفية من قناةCNN منذ يومين مبرزةبالصورة والصوت ذلك المنظر الفظيع ،البشع والمقرف لبعض السفلة من تجار البشر في احدى الدور في ليبياوهم يبيعون بالمزاد العلني ادميين ،نعم ادميين بلحمهم ودمهم ،مهاجرين أفارقة، يعيد إلى الذاكرةاحلك واقسى مراحل التاريخ البعيد؛في أفريقيا وفي العالم.

المنظر والحدث همااولاصفعةقوية غير مسبوقةلانسانيتنا وكرامتنا وكينونتنا جميعاكبشر .

حينما شاهدت التقرير الصحفي وصوت الصحفية (من أصول افريقية) يرتجف من هول ما وقفت عليه وهي تنقل الوقاءع قفزت إلى مقدمة تفكيري مسألة لا ننفك نكتوى بنارها في هذا العالم العربي منذ أن كتب عنها ابن خلدون قبل قرون.

والمسألة كمايلي :
حينما تلتقي البداوة الفجة والغنى الفاحش بدون جهد أو عمل على نحو ما بدا في تلك الواقعة في ليبيا فلا يمكن انتظار شيء غير الفظاعات.

 

فاس : الاحد 29 صفر 1439 هجرية / 19 نونبر 2017.