من أجل تحسين الأداء الطاقي في المؤسسات العمومية ودعم الاستثمار في النجاعة الطاقية،وقعت جامعة ابن زهر بأكادير،شراكة عملية في الطاقات البديلة مع شركة الاستثمارات الطاقية بالمغرب.

وفي هذا لإطار،مولت شركة الاستثمارات الطاقية بالمغرب دراسة لفائدة جامعة ابن زهرشملت الاستهلاك الطاقي في إحدى عشرمؤسسة من المؤسسات الجامعية التابعة لها.

بحيث أفضت إلى قياس الوضع الحالي واقتراح مجموعة من التدابير الكفيلة بإحداث طفرة نوعية في استهلاك الطاقة باعتماد حلول بديلة في هذه المؤسسات التي من المفترض أن تشكل نموذجا في باب اعتماد الطاقات البديلة.

وعقب اللقاء الذي أجراه رئيس جامعة ابن زهرعمرحلي بالرباط مع السيد أحمد البارودي المديرالعام لشركة الاستثمارات الطاقية بالمغرب ،اقترحت هذه الأخيرة حلولا طاقية حسب كل مؤسسة جامعية على حدة مع تكييف الصيغ المثلى لتمويل هذه الدراسة.

 كما التزمت شركة الاستثمارات العمومية بتأهيل المستوى الطاقي  للمنشآت العمومية من خلال تقديم الخبرة في مجال الاستثمار والمواكبة التقنية

هذا وأكد رئيس جامعة ابن زهرفي تدوينة له على صفحات الفايسبوك أن “هذا العمل المشترك مع المؤسسات العمومية يهدف إلى تخفيض فواتير الاستهلاك لتوجيه الفوارق الموفرة نحو مجالات أخرى، كتنمية البحث بالنسبة للجامعة”.

وأضاف أنه”من الحلول المعتمدة في هذا الباب طبعا الإعداد والمواكبة حتى يتم الاعتماد أكثرعلى الطاقات المتجددة في مختلف المرافق المشكلة لهذه المؤسسات”..

اكادير : الاحد 26 مارس 2017.