يساهم معرض أكادير الدولي للطوابع البريدية والمسكوكات المنظم بمدينة أكادير،في نسخته العاشرة، تحت شعا” تراثنا..أصالة وإبداع”ما بين 21 إلى 25 مارس 2017،في التعريف بتراث المغرب الغني والمتنوع على المستوى الحضاري والتاريخي والفكري والأدبي والمعماري والأثري..

كما يسلط الضوء على ما ترسمه الطوابع البريدية و المسكوكات النقدية المعروضة والمخطوطات النادرة من لوحات لمظاهر التراث الأصيل في عدة مجالات سواء تعلق الأمر بتراث المغرب أو تراث الدول الشقيقة والصديقة المشاركة في هذا المعرض الدولي.

ويبقى أهم ما يميز هذه الدورة عن سالفتها هو عزمها  إشاعة روح المودة والمحبة بين هواة الطوابع في المملكة المغربية وهواتها في الدول الأخرى،وتبادل الخبرات في مجال الطوابعية بين جمعيات ونوادي الطوابعية و المسكوكات المغربية والأجنبية.

زيادة على مشاركة 45 هاويا من دول عربية شقيقة كالجزائر، وتونس،والإمارات،وسلطنة عمان،وأخرى أوربية صديقة كإسبانيا، وفرنسا،وإيطاليا،وبلجيكا،وسويسرا إلى جانب جمعيات وطنية للطوابع البريدية و المسكوكات وهي:  

  1. جمعية السبيل بأكادير
  2. جمعية مراكش لهواة الطوابع البريدية والنقود
  3. ودادية الطوابعية والمسكوكات الرباط
  4. الجمعية البيضاوية للطوابع البريدية والمسكوكات بالدار البيضاء.
  5. جمعية ابن بطوطة للطوابع و المسكوكات بطنجة
  6. ومشارك من مدينة السمارة.

كما عرف مشاركة 16 ناديا لهواة الطوابع البريدية بالمؤسسات التعليمية بعمالتي أكادير إداوتنان، وإنزكان أيت ملول.

أما فيما يتعلق بمعروضات هذا المعرض الدولي فقد بلغ عدد الطوابع البريدية المعروضة 3241 طابعا بريديا،تم من خلال عرض 14 قطعة نقدية نادرة،و14 عملة ورقية نادرة ،إضافة إلى وثائق ومخطوطات ذات قيمة تاريخية وحضارية إلى جانب الطوابع والمسكوكات.

كما تميزت الدورة العاشرة بانفتاحها على تلاميذ  المؤسسات التعليمية وطلبة جامعة ابن زهر من أجل رسم محتوى طابع بريدي حول موضوع “تراثنا، أصالتنا” واختيار 59 فائزا منحت لهم جوائز تحفيزية.

وتنظيم ندوات وأنشطة موازية لفائدة طلبة كلية الآداب والعلوم الإنسانية،تم من خلالها تقديم 10عروض حول التراث المادي واللامادي وضرورة المحافظة عليه وذلك بمشاركة كل من جامعة ابن زهر.

والمديرية الجهوية للثقافة بجهة سوس ماسة بأݣادير،ومركز سوس ماسة للتنمية الثقافية،وسلك الدكتوراه بكلية الآداب والعلوم الإنسانية والثانوية التأهيلية الأمل بتيكوين،والجمعية التونسية للطوابعية، وجمعية هواة الطوابع البريدية لأݣادير والجنوب بأݣادير.

وقامت جمعية هواة الطوابع البريدية لأكاديروالجنوب وضيوفها من المغرب وخارجه بزيارة خاصة للمتحف البلدي للثقافة الأمازيغية للإطلاع على الأدوات والحلي والمخطوطات والوثائق التي يعرضها هذا المتحف الموضوعاتي.

وزيارة المعرض المصغر للطوابع البريدية المقام بالمركب الثقافي محمد جمال الدرة بحي الداخلة بأكادير،والمشاركة في ندوة مستديرة حول موضوع” تراثنا ذاكرة في الأصالة والإبداع”.

واختتمت الدورة العاشرة بتكريم كل من :

  1. جامعة ابن زهر التي تحتضن ماستر التراث والتنمية، والدراسات الدكتوراه في التاريخ والتراث…
  2. المتحف البلدي للثقافة الأمازيغية لما له من دور ريادي في التعريف بتراثنا الأمازيغي الأصيل
  3. مركز سوس ماسة للتنمية الثقافية الذي يلعب أدوارا طلائعية في تثمين تراثنا وإعادة الاعتبار له

وأيضا تكريم الفنان المبدع غسان متوكل مصمم طوابع البريد،وهو صاحب إبداع  الغلاف الرسمي للدورتين التاسعة والعاشرة من معرض أكاديرالدولي للطوابع البريدية والمسكوكات.

زيادة على توقيع  كتاب تحت عنوان “نظام الخدمة البريدية في سلطنة عمان” للخبيرالدولي في الطوابعية السيد/ حاتم عبد الفتاح العطار.

توصيات الدورة العاشرة لمعرض أكادير الدولي للطوابع البريدية والمسكوكات:

  1. الحفاظ على التراث وتثمينه واجب وطني، وإتلافه أو سرقته أوتهريبه جريمة يجب أن يعاقب عليها القانون؛
  2. وضع ترسانة قانونية وتفعيلها من أجل الحفاظ على التراث المغربي من العبث، والتهريب، والسرقة؛
  3. خلق متاحف لتراثنا بمدينة أكادير وفضاءات لإقامة معارض كبيرة وأنشطتها الموازية
  4. الجنوب المغربي معقل للتراث المادي واللامادي ومن حقه أن يحض باهتمام بريد المغرب ضمن إصداراته الخاصة (شجرة أجݣال؛ إݣودار، الأبواب الخمسة الأصلية في سور تارودانت، مواقع كثيرة للنقوش الصخرية…)
  5. إدراج هواية الطوابع البريدية في المقرر الدراسي، وتشجيع التلاميذ للإقبال عليها
  6. تشجيع جمعية هواة الطوابع البريدية لأكادير والجنوب، وتقديم الدعم الكافي لها لتحقيق أهدافها في الارتقاء بالهواية والهواة.