انتقل بتارودانت الى عفو الله ورحمته الحاج محمد بود  يوم الاحد 26 مارس 2017. والذي ازداد بتاريخ 1932 بمنتاكة والذي كان عاملا بفرنسا حيث تربطه علاقات تعاطف قوية مع الاتحاديين وكان مهتما بالعمل الوطني والسياسي  ومتتبعا لاخبار الاسرة الوطنية والاتحادية بالمغرب وبالخارج …

وكان رحمه الله طيب المعشر ودائم الابتسامة والتفاؤل يتواصل ويتتبع كل مستجدات اصدقائه  ومعارفه ..وكان محبا للاسرة العلمية وللعمل البناء ..

وبهذه المناسبة الاليمة  تتقدم الاسرة الاتحادية باقليم تارودانت من كتابة اقليمية ومكتب الفرع باحر التعازي واصدق المواساة لاسر الفقيد الصغيرة والكبيرة ولاصهاره ومنهم الاخ لمين محمد …سائلين العلي القدير ان يتغمده بواسع رحمته ومغفرته ويسكنه الجنة …امين