السبت 25 ماي 2024 مؤسسة الانبعاث الخاصة .

نظمت جمعية الشعلة للتربية والثقافة فرع اكادير حفل توقيع ديوان شعر “سأكتفي بهذا الوجع” للشاعر عبد الله الرخا.
حيث عرف الحفل حضور نخبة مثقفة من كتاب وطلبة وأساتذة وأصدقاء الشاعر ،في بداية. الحفل قدم مندوب الفرح كلمة ترحيبية بالحضور والتي أعرب من خلالها عن امتنانه وشكره لللأستاذ والشاعر عبدالله الرخا على تلبية دعوة الفرع و كذا الترحيب بالحضور الوازن كل من موقعه.
و من جانبه تحدث مسهبا الناقد والقاص كمال العود في قراءة نقدية للديوان مبرزا أن أن الشاعر عبد الله الرخا عزف على إيقاع القلق الذاتي والمكاني من خلال رؤية وجودية قوامها تيمات الألم والوجع والانتظار القاتل “فبعد جمود الزمن عن الحركة، لم يبقى لدى الذات سوى الأمكنة الشاسعة بين “هنا” و “هناك” في الذاكرة المزدحمة بالوجع” عبد القادر السلك.
فالشاعر ينسج رؤيته الشعرية الحالكة بقلم شعري قائم على التكسير والانزياح باعتبارهما أداة للتعبير والتشكيل،ومؤكدا كذلك ان الشاعر يستهل ديوانه ” سأكتفي بهذا الوجع” بإعلان الصراخ المدوي بالمعاناة المريرة والتجارب الأليمة وانغماسه في عالم الانهزام والأعاصير الحزينة ونقمته على الوداع:
هناك ستنهزم أرواحنا
وسنجدد عهدنا القديم
نصلي صلاة جنازة
ثم نقرأ تعاويذ الوداع عليها
في اتجاه التيه
في اتجاه المنتهى
هذا الديوان الذي يضم 21 قصيدة،والصادر عن منشورات جمعية الشعلة،وطبع تصفيف دار سليكي أخوين بطنجة والمتكون من 104 صفحة والمزين بلوحة فنية للفنان التشكيلي المغربي إدريس بخريص ، نذكر من بين القصائد :
خيوط مقدسة _ تنهيدة الألم _ بوح مغترب _ تغريدة البنفسج _ وجع الزحام _أنثى كالماء … وقصائد أخرى.
كما قدم الناقد واستاذ اللغة العربية الاستاذ ابراهيم حجي والذي عايش الشاعر لفترة معينة قراءة كرونولوجية لمساره الإبداعي وتجربته في الكتابة الشعرية على وجه الخصوص من خلال تقديم محطات أساسية ساهمت في تطور ملكة الشعر عند الشاعر عبد الله الرخا.
من جهته ألقى الشاعر الأنيق الاستاذ عبدالله الرخا بعضا من قصائد ديوانه بأسلوب و آداء نال استحسان الحضور الكريم نقرأ لكم منها آعدنان :
آ عدنــان..
كيف نزيل الحزن عن هذا القلب
قلبك..
والقلب عامر بالخوف والتعب،
وأشياء أخرى
نتيه في الصحاري كالعنادل
ونمتد تعساء..
بؤساء نحن يا صديقي،
في زمن الانكسار
والشوق في الوطن غاب منا
ننتعل الشوك بوزن البحار
ونسكن قصائد الخريف لثوان
أو ربما لأعوام …

واختتم الحفل بتوقيع ديوان الشعر للضيوف الكرام، و تقديم شهادات اعتراف و تقدير للشاعر المحتفى به،كما تم تقديم شواهد اعتراف وتقدير للأطر الشعلوية المشاركة في التكوين التربوي في شقيه تدريب الدرجة الثانية و تكوين المديرين من ابناء فرع الشعلة باكادير .
واختنم الحفل بتنظيم حفل شاي على شرف الضيوف والحضور الكريم.

‫شاهد أيضًا‬

كيف نُربي السياسيين؟ * سعيد ناشيد

سواء في ظل الديمقراطية أو في سياق الانتقال الديمقراطي، تحتاج الدولة إلى نخب سياسية قادرة ع…