آخر المقالات
  • خطاب وزير الخارجية والنخوة على الخوى …! * بقلم : البشير حيمري

    تصريحات وزير الخارجية تلمس فيها نبرة التحدي ،وهو مدرك مسبقا على وهن الاقتصاد الجزائري وعدم قدرته على…

  • ضحايا سفوح الجبال بأكادير يعودون إلى الإحتجاج مرة أخرى أمام مقر جهة سوس ماسة. * بقلم : عبداللطيف الكامل

        توعد ضحايا سفوح الجبال بأكادير،بتنظيم وقفة احتجاجية صباح يوم الإثنين 23 اكتوبر2017،أمام مقر جهة سوس…

  • حقوق الإنسان.. والازدواجية الغربية * الكاتب : د. حسن حنفي

    هناك عدة اتجاهات للربط بين الموقف المسلم المعاصر وحقوق الإنسان. وهي كلها في الساحة. تتعاون أحياناً وتتناحر…

  • حكومة الدولة المركزية مقابل دولة الحكومات الجهوية ؟ * بقلم :مصطفى المنوزي

      من بين إفرازات البلوكاج السياسي وما تعقبه من حالات نضالية ان صفوة الشعب لا تريد إسقاط…

  • تصريحات وزير الخارجية الجزائري فيما يخص عودة المغرب لإفريقيا * بقلم : البشير حيمري

               عودة المغرب القوية لإفريقيا بعد سنوات طويلة من الغياب ،الثقة الكبيرة التي اكتسبها الملك لدى شعوب عدة ،وحجم الشراكات التي عقدها ،واتخاذ الملك قرارا بإحداث وزارة خاصة بإفريقيا ،دفع بوزير الخارجية الجزائري بإطلاق اتهامات خطيرة لا تنم سوى عن حقد دفين ،ودليل التأثير الكبير الذي أحدثته اختيارات المغرب من خلال الزيارات العديدة التي قام بها  الملك لدول الساحل ،ولدول كانت إلى حدود الأمس ،في الصف الجزائري المعادي لوحدتنا الترابية ،نسي الوزير الأحمق بتصريحاته ،أن العودة لإفريقيا حق ،لأن المغرب من مؤسسي منظمة الوحدة الإفريقية ،وأن التحولات التي تجري في العالم تفرض البحث عن أسواق جديدة لكسر احتكار الدول الكبرى لسنوات للعديد من مستعمراتها السابقة         ما  العيب إذا استطاع المغرب بفضل سياسته إقناع نجيريا التي كانت من الدول المعرقلة لإيجاد  حل متوافق عليه في الصحراء إلى جانب جنوب إفريقيا والموزنبيق ،توقيع اتفاقية في مجال الطاقة لنقل الغاز النيجيري عبر العديد من دول الساحل والمغرب إلى أروبا لتعويض الغاز الجزائري ،ماالعيب إذا قام المغرب بالمساهمة في محاربة ظاهرة التطرّف والغُلو من خلال تكوين الأئمة الوافذين عليه من نجيريا مالي غينيا السنغال وغيرها من الدول ، ما العيب إذا ساهم المغرب في استقرار وعودة الأمن إلى ساحل العاج وإفريقيا الوسطى ،عن طريق مشاركته بتجربة تابعة للأمم المتحدة واستطاع بهذه الجهود المبذولة المساهمة في عودة الهدوء لهذه الدول ،لماذا يطول لسانك لتتهم المغرب بتبييض أموال المخدرات من خلال فروع عدة بنوك مغربية أصبحت حاضرة في العديد من الدول الإفريقية كالسنغال والتي حضورنا فيها عريق يمتد لحقبة تاريخية لعب فيها الملوك الذين تعاقبوا عَلى الحكم في المغرب ،إلى نشر الإسلام والأمن الروحي ،الزاوية التيجانية في السنغال ودوّل أخرى .        أستغرب لتصريحات الوزير الجزائري الذي يريد أن يستمر غياب المغرب عن إفريقيا ويتوفه بكلمات تنم عن الحقد الدفين وماخلفه ردود الفعل الإيجابية لزيارت الملك المتعددة ولقراراته الصائبة التي تندرج في إطار سياسة جنوب جنوب وسياسة رابح رابح ،نسي وزير الخارجية الأحمق أن الصين وعدة دول أسوية وأروبية أصبحت تعتبر المغرب بوابة لغزو الأسواق التجارية الإفريقية ،من خلال إقامة مشاريع كبرى في مجالات عدة الصين لوحدها قررت استثمار حوالي 12مليار دولار ،ودوّل عدة استثمرت في مجال صناعة السيارات ،شركة رونو وبيجو،،والولايات المتحدة وكندا في مجال قطع غيار الطائرات ،كل ذلك سوى ناتج عن قناعة بمصداقية السياسة التي ينهجها المغرب فيما يخص العودة لإيفريقيا ،والمصداقية التي أصبحت للسياسة التي ينهجها المغرب .        التصريحات الحمقاء لوزير الخارجية الجزائري تنم عن فشل الجزائر في سياستها في إفريقيا ،،نسي الوزير أن الحضور المغربي في مجال المال والأعمال يبدأ بخلق فروع لأبناك مغربية في هذه الدول ،والشراكة المتقدمة تبدأ من خلال مؤسسات مالية تكون حاضرة في عين المكان لمتابعة الإستثمارات التي تتقرر من خلال اتفاقيات مشتركة ،ماالعيب أن يكون المغرب حاضرا  في العديد من الدول مثله مثل الدول الأخرى للبحث عن أسواق  جديدة عِوَض الإعتماد عن أسواق أروبية ،وقرار المغرب سليم في البحث عن دول جديدة وأسواق جديدة  سواءا في إفريقيا السوق الواعدة أو…

  • إلى وزير خارجية الجزائر .. مؤكد ان المغرب ليس هو الجزائر * بقلم : يوسف غريب

    في بعض الحالات الناذرة قد تخرج الحكمة من أفواه السفهاء تماما كما هو حال وزير الخارجية الجزائرية…

  • الاستاذ عبد الكبير طبيح يــوضــح

      تم تداول قضية نيابتي عن الدولة وعن رجال القوات العمومية في ملف الأحداث التي عرفتها مدينة…

  • ثروة ليس فوقها ثروة * بقلم : يونس مجاهد

    من الواضح أن مشروع الميزانية لسنة 2018، لن يستجيب للكثير من الطلبات والطموحات، خاصة على المستوى الاجتماعي،…

  • الكيان وعرّاب الكيان * بقلم : يونس مجاهد

    رغم أن إعلان انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية، من منظمة اليونسكو، بسبب اتهام هذه المنظمة الدولية، بالتحيز ضد…

  • تصور سياسي أو دراسة جدوى ؟ * الكاتب : عبد الحميد جماهري

    بدا الدكتور سعد الدين العثماني، في الحوار الذي دار بين جدران لاماب، كما لو أنه يرافع عن…

  • (إِنَّ شَرَّ الدَّوَابِّ عِنْدَ اللَّهِ الصُّمُّ الْبُكْمُ الَّذِينَ لَا يَعْقِلُونَ..) سورة الانفال * الكاتب : مصطفى المتوكل الساحلي

        (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَوَلَّوْا عَنْهُ وَأَنْتُمْ تَسْمَعُونَ (20) وَلَا تَكُونُوا…

  • ما أحوجنا إلى سقراط !!! * بقلم : محمد إنفي

      من بين التعاريف التي أتذكَّرها عن الثقافة هي أنها “ما يبقى بعد أن تنسى كل شيء…

  • إلا الأستاذ يا حصاد ! * بقلم : اسماعيل الحلوتي

        من جملة ما تضع حكومات العالم المتحضر في قلب اهتماماتها، العناية بالأستاذ ماديا ومعنويا، لأداء…

  • الهدر المغاربي *بقلم : يونس مجاهد

    ليست هذه هي المرة الأولى التي تعتبر فيها المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد، أن عدم…